رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير الصحة: إنشاء مدينتان للدواء ببورسعيد والعين السخنة

أكد أحمد عماد، وزير الصحة والسكان، أن فترة الإهمال لصناعة الدواء قد انتهت، وأنه سيتم دعم الصناعة الجيدة والتصدير لتعود مصر لسابق عهدها لتقود الدول العربية في الصناعة الدوائية، مشيرًا إلى توجيه رئيس الجمهورية بإنشاء مدينتان للدواء ببورسعيد والعين لسخنة، لجعل مصر منارة فى تصنيع الدواء بالعالم.ولفت عماد الدين إلى فتح ملف الشركات التابعة "لاكديما" ودراستها بشكل علمى للاستفادة من هذه الشركات بأفضل الأساليب الممكنة بما سيصب فى مصلحة المواطن المصرى، جاء ذلك خلال تفقدة مصنع الشركة المصرية الدولية للصناعات الدوائية "ايبيكو" والتابعة لشركة " أكديما " الحكومية بمدينة العاشر من رمضان.وأوضح وزير الصحة والسكان، أن القيادة السياسية تولى صناعة الدواء اهتماما بالغا، لافتا إلى أنه تم إنشاء هذا المصنع منذ عام 1980، حيث ينتج 300 صنف دوائى، ويغطى حاليا حوالى 8% من الانتاج المصري للدواء، كما يقوم بتصدير الدواء ل 61 دولة من مختلف دول العالم.وتابع أن زيارته اليوم تأتي في إطار دعم مصانع الدواء التابعة للدولة لأنها تعتبر بمثابة زراع الدولة للوصول إلى الاكتفاء الذاتي من الأدوية كمرحلة أولى والتصدير كمرحلة ثانية وجعل مصر تدخل في تنافسية التصدير، لافتًا إلى أن مصر لما لديها من مقاومات تجعلها من أرخص دول العالم في مجال تصنيع الدواء فى العالم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات