رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«أبوقير» تبدأ التشغيل التجريبي لمحطة معالجة المياة نوفمبر المقبل

تستعد شركة أبوقير للأسمدة، في بدأ التشغيل التجريبي لمحطة معالجة مياة الصرف الصحي نوفمبر المقبل.وقال المهندس عمرو العدوى، رئيس قطاعات المرافق بشركة أبوقير للأسمدة، مدير مشروع معالجة مياه الصرف الصناعى، إن معدل الصرف الصناعى بالشركة يبلغ 650 مترًا مكعبًا فى الساعة، ومشروع محطة المعالجة له مردود اقتصادى ويُوفر ملايين الجنيهات سنويًا، خاصة فى ظل ارتفاع سعر معالجة المياه، كما يعمل المشروع على استعادة الملوثات بمياه الصرف الصناعى، ومنها الأمونيا وتفاعلتها مع حامض كبرتيك وتحويلها إلى سلفات النشادر والذى يعد نوعًا من أنواع الأسمدة.ويهدف المشروع إلى معالجة تلك الكمية واسترجاع 550 مترًا مكعبًا فى الساعة، بما يعادل 13 ألفًا و200 متر مكعب يوميًا، بالإضافة إلى صرف 100 متر مكعب فى الساعة من المياه المتبقية مطابقة لقانون البيئة والخاص بالصرف على المجارى المائية، بتكلفة إجمالية تتعدى الـ150 مليون جنيه.وأوضح «العدوى»، أن المشروع يتم تنفيذه من قبل شركة Bamag الألمانية المتخصصة فى معالجة المياه الصناعية، وذلك بعد أن طرحت شركة أبوقير للأسمدة مناقصة بين الشركات العالمية على مرحلتين فنية ومالية، واشترك بها نحو 13 شركة عالمية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات