رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

من الصين لمصر «لي لي » يسقط فى فخ مباحث الأداب

لم يمر 6 أشهر على قدوم السيد «لي لي» من الصين، ليفكر في الاستقرار في مصر، فقرر الاستقرار في المعادي، وفتح نادي سور الصين، ولكن سيطر عليه الفكر الشيطاني واتجه لإدارة النادي للأعمال المنافية للآداب بحثا عن الرزق السريع باستقطاب الصينيات لتقديمهن لراغبي المتعة الحرام. وتمكنت الإدارة العامة لمكافحة الآداب، من القبض على رجل وفتاتين صينيتي الجنسية، لإدارتهم ناد لأعمال الدعارة واستقطاب راغبي المتعة الحرام.وكشفت التحريات التي أجريت بمعرفة رجال الإدارة العامة لمكافحة الٱداب، بقيام كل من «لي. لي» 50 سنة، صيني الجنسية مدير نادي سور الصين، و«فو سيانج » 35 سنة، صينية الجنسية، و«بانج ساو» 30 سنة، صينية الجنسية، ويعملون بذات النادي، لإدارتهم أعمال البغاء المنافية للٱداب.وعقب تقنين الإجراءات وبالاشتراك مع ضباط مباحث قسم شرطة المعادي، بقيادة الرائد أنور المناوي، معاون أول القسم، خرجت مأمورية ، وتم القبض على المتهمتين أثناء ممارستهما الأعمال المنافية للأداب مع المتهم «شريف. ع»36 سنة، مهندس ومقيم بدائرة قسم الدقي، وبمواجهة المتهم الأول أمام المقدم محمد الصعيدي، رئيس مباحث قسم المعادي، اعترف باعتياده بممارسة أعمال القوادة وتسهيل الدعارة مقابل أجر مادي، وبمواجهة المتهمتين الثانية والثالثة اعترفتا باعتيادهما ممارسة الدعارة مع راغبي المتعة الحرام دون تمييز مقابل أجر مادى، وبمناقشة راغب المتعة أقر بسابقة تردده على النادي أكثر من مرة لإشباع رغبته الجنسية مع أي من المتواجدات مقابل 300 جنيه يدفعها للمتهم الأول. وتحرر عن ذلك المحضر رقم 7 أحوال مدنية، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات