رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

في مثل هذا اليوم.. ميلاد «الخالة خيرية» ووفاة «ماكوين»

شهد هذا اليوم مولد وغياب بعض من مشاهير الفن عربيا وأجنبيا، سواء في مجالات الفن أو الثقافة، أعطونا العديد والعديد لنستفاد من أعمالهم.*سلوى محمد علي «بطلة حتى في الأدوار الثانية»ولدت في عام 1964، تخرجت من المعهد العالي للفنون المسرحية، في ذات الدفعة التي تخرج منها إلهام شاهين وليلى علوي، امتازت بالتنوع في اختياراتها الفنية فهي الفنانة التي تتشكل وتتلون على حسب دورها، فلعبة الشريرة والطيبة ولعبة دور الترفيه في برامج ومسلسلات وأفلام الأطفال، سواء في التقديم أو الأداء الصوتي«الدوبلاج».بدأت مشوار شهرتها الفنية في دورها «الخالة خيرية» في برنامج الأطفال التثقيفي عالم سمسم، واشتركت أيضا في أعمال مماثلة لذلك في البرنامج الرمضاني المحبوب «بوجي وطمطم واسرار جحا»، وكما شاركت في الدوبلاج الصوتي للفيلم الذي لاقى شعبية كبيرة في سينما الأطفال «حكاية لعبة» بدور والدة الطفل أندي.كما شاركت في المسلسل الديني «لا إلاه إلا الله» قصة سيدنا موسى في جزءه الرابع، مع نخبة كبيرة من الممثلين الكبار، وتستمرت مسيرتها حتى الأن من أفلام ومسلسلات، لتضيف في سيرتها الذاتية أنها بطلة في أدوارها حتى لو كانت «دور ثاني»*وينونا رايدر «أحبت الفن لعطاها بلا حدود»ولدت في 1971، بولاية مينيسوتا في وسط غرب الولايات المتحدةالأمريكية، بدأت موهبتها بقراءة القصص والروايات لجيرانها، وذلك بعد إنتقالها لحد الأحياء الفقيرة بولاية كاليفورنيا، من ثم إنتلقلت مع عائلتها إلى سان فرانسيسكو، حيث درست الفن والتمثيل وكانت تمثل في المسارح المحلية الصغيرة.و في عام 1984، لفتت انتباه المخرج (ديفيد تايلور) الذي كان حاضرا لأحد العروض المسرحيةالتي كانت تقوم بها، ثم عرض عليها دور في فيلم Lucas، ولم تكن تتجاوز الثالثة عشرة من عمرها.وفي العام 1989 قدمت فيلم «Heathers» الذي حفر اسمها في هوليوود وصنع شهرتها التي ما تزال إلى اليوم،واعتبر النقاد هذا الفيلم مصدر إلهام وتوعية للمراهقين، وقد أثر كثيرًا على أحاسيس وتفكير المراهقين بصورة إيجابية.وتتوالى حتى الأن مسيرة نجاحها بالعديد من الأفلام والمسلسلات.توفي في مثل هذا اليوم *جلين جون ماكوين «الكل يجب أن يكون غيورا»ولد 24 ديسمبر 1960، في بيركيلي كاللفورنيا، عمل رساما في معامل «بيكسار» لأفلام الكرتون ومن أشهر أعماله «حياة حشرة، حكاية لعبة الجزء 2 وشركة المرعبين المحدودة».توفي ماكوين في مثل هذا اليوم من عام 2002 متأثرا بمرض سرطان الجلد، أثناء تحضيره للمشاهد الأخيرة لفيلم الأطفال الشهير «نيمو»؛ كرمه زملاؤه بعد ذلك بتسمية إسم الشخصية الرئيسية في فيلم «كارز» لايتنينج ماكوين.الجدير بالذكر أنه عرف بمقولته«لدي أفضل وظيفة في العالم، بلا أسئلة، الكل يجب أن يكون غيورا، لذا هذا عملك الذي تريد».

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات