رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«الزمالك» بداية الشرارة الاولي عقب الإنتخابات

بدأت الأزمات داخل القلعة البيضاء مبكرٌا فور إعلان نتيجة الإنتخابات وتنصيب مجلس إدارة جديد لمدة 4 سنوات.وإنتهت انتخابات نادي الزمالك علي فوز مرتضي منصور بمنصب الرئيس وباقي قائمتة ما عدا أحمد مرتضي الذي خسر منصب النائب أمام هاني العتال.وجاء تشكيل مجلس الزمالك الجديد مرتضى منصور رئيسًا، أحمد جلال إبراهيم نائبًا وهانى العتال نائبًا،وحازم ياسين أمين الصندوق، وفى العضوية إسماعيل يوسف وهانى زادة وعلاء مقلد وشريفة الفار وعبد الله جورج. وبعد إعلان نتيجة انتخابات المجلس الجديد وفوز العتال بمقعد النائب بدأت اعتراضات من جانب مرتضي منصور واعتراضه علي العتال قائلًا: "لا أنا لهانى العتال فى المجلس" واتهمه بأنه ليس عضوٌا بالنادي ليخوض الانتخابات. جاءت تصريحات مرتضي منصور لتكون الشرارة الأولي داخل المجلس الجديد، حيث أكد العتال علي تعاونه مع المجلس الحالي لمصلحة النادي بعد جلسة لتقريب وجهات النظر بينهم لكن رفض رئيس النادي حدوث ذلك في الوقت الحالي.وينتظر مرتضي منصور قرار التسوية والتحكيم التابع للجنة الأولمبية يوم الثلاثاء بخصوص عدم صحة عضوية هاني العتال في نادي الزمالك، وأعلن رئيس المجلس الأبيض عدم عقد أى اجتماع لمجلس الإدارة بتشكيلة الجديد بعد فوز العتال.و الجدير بالذكر قرر المجلس في وقت سابق بأحقية العتال في خوض الإنتخابات لحين إصدار القرار النهائي بالقضية

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات