رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«عمارة»: حرب الجيل الرابع عنوان المرحلة القادمة لمواجهة الإرهاب

قال الدكتور محمد عمارة، عضو الهيئة العليا لحزب مستقبل وطن، إن مصر ستظل تحارب العمليات الإرهابية بمختلف الطرق لفترات طويلة، والدليل على ذلك أنه كان يتم ذلك من خلال الموجهة المباشرة ولكن الأخطر الآن هو تواجد الإرهاب الإلكتروني ومايطلق عليه حرب الجيل الرابع والتي يتم من خلاله عملية استقطاب العناصر وتهئيتهم قبل نزولهم إلى العمل الميداني، ويتم استخدامها بدون أي تكلفة مادية، كما يتم تسميتها إسقاط الأنظمة من الداخل.وأوضح عمارة، في تصريح خاص لـ«بلدنا اليوم» أن في الفترة الماضية كان يتم استخدام المواقع الإلكترونية لأعمال العنف وممارسة لا أخلاقيات ونشر الأكاذيب والسب والقذف، ولذلك كان لابد من وضع قانون يقنن كل هذه الممارسات ويساعد الدولة على ضبط الشارع المصرى.وأضاف عضو الهئية العليا لحزب مستقبل وطن، أن هناك أكثر من 32 موقع شخصي بمصر يتم إنشاءه لهذه العمليات، وبالرغم من ذلك إلا أن هناك 18 مليون موقع هو شخصي بالفعل وحقيقي، مؤكدًا أنه من خلال هذا القانون يمكن أن ننقل الرأي العام من مكان إلى أخر وذلك من خلال البعد عن الأساليب التقليدية لمحاربة الإرهاب، مؤكدًا أنه أن يتوفر مركز تمثيلي في كل أنحاء الدول ولذك لابد من توفيرة داخل مصر في الفترة المقبلة، لانه يساعد على تقنين التسجيل ووضع الشروط اللازمة لحماية الأمن القومي التي أصبح مهدد الآن، لافتًا إلى ضرورة توعية المواطنين أولًا قبل أي شئ.وأشار إلى أن الهدف من اقتراح هذا القانون توعية شعب مصر والشعب العربي بأضرار وسلبيات مواقع التواصل الإجتماعي ونواتها تهدف في الأساس للحماية من الأضرار المدمرة لمواقع التواصل الإجتماعي، لافتًا إلى أن هناك فريقا وطنيا تقنيا فنيا معاونا له يعمل في خدمة الوطن وشعب مصر لا يكل ولا يمل من أجل الخروج بالوطن من المصيدة الخفية لمواقع التواصل الإجتماعي التي تكمن في جوهرها بالكثير من الأضرار.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات