رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«محلية البرلمان»: الحكومة تلعب بطريقة الهجمة المرتدة

اقترح النائب محمد الحسينى، وكيل لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، عقد جلسة استماع موسعة، يُستدعى فيها الوزراء المعنيون بملف تقنين أراضى وضع اليد، لاتخاذ حل قاطع وفورى بشأن الأزمة، والخروج بتوصيات ملزمة فى هذا الصدد بعد تعدد جهات الولاية.وهاجم "الحسينى"، فى كلمته باجتماع لجنة الإدارة المحلية المنعقد الآن برئاسة النائب أحمد السجينى، المخصص لمناقشة عدد من طلبات الإحاطة بشأن تقنين أراضى وضع اليد بسبب عدم صدور اللائحة التنفيذية للقانون 144 لسنة 2017، بشأن قواعد وإجراءات التصرف فى أملاك الدولة الخاصة، الوزراء أعضاء الحكومة، قائلا: "الحكومة خايفة تفتح الكراسة"، فى إشارة منه للقانون.وتساءل وكيل لجنة الإدارة المحلية فى كلمته: "هل الحكومة تسعى جاهدة لتحقيق تنمية حقيقية على أرض الواقع؟ أم أنها تعمل على الورق فقط؟ الحكومة بتلعب بطريقة الهجمة المرتدة"، مطالبا الجهات المعنية بملف تقنين وضع اليد بالتيسير على المواطنين فى الإجراءات، خاصة أن هذا الموضوع سيدر للدولة مليارات الجنيهات، مشددا على ضرورة انتقاء أعضاء لجنة التسعير بعناية شديدة، وأن تكون هناك توجيهات لهم بالحفاظ على أصول الدول والتخفيف عن كاهل المواطنين.وانتقد النائب محمد الحسينى، تسعير قطعة أرض على شارع فيصل الرئيسى بمحافظة الجيزة، كانت ستُباع بـ30 ألف جنيه للمتر، فى الوقت الذى يساوى فيه المتر أكثر من 100 ألف جنيه، وتابع متهما لجنة التسعير: "لجنة فاشلة ولا تعمل".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات