رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

بعد 4 سنوات.. «لم يوعد ولكنه أوفى».. الإسكان الاجتماعي من الخيال إلى الواقع

قبل توليه الحكم خرج ليكشف للمصريين عن ما أصاب وطنهم، وبعدما طلبوا منه وأيدوه لتولي منصب لطالما كان حملًا شاقًا وصعبًا على أصحابه، ولكنه لم يعمل مثل سابقيه، ولم يوفي بوعود وخالفها، بل كان صادقًا وصريحًا مع الجميع قبل فوزه بأنًه لن يستطيع فعل شئ بمفرده فالشعب هو من سيفعل ويطور، إنًه الرئيس عبد الفتاح السيسي.فبعد فوزه بالانتخابات وتوليه الحكم، بدأ في عملية الإصلاح الاقتصادي والتي طلب وقتها من المصريين أن يتحملوا ويساندوه ويقفوا بجانبه، وحينها ستتقدم مصر معهم وبهم، ووقتها سيحصل الفقراء على حقوقهم التي لطالما همشها السابقين بل اغتصبوا ما تبقى منها.فتعهد الرئيس في أولى أيام رئاسته، باستعادة الدولة المصرية لهيبتها مع الحفاظ على مؤسسات الدولة ومواجهة محاولات هدمها، مع التزام كل مؤسسة بدورها الوطني الذي أنشئت من أجله وجعل محاربة الفساد توجها قوميا حاكما لعمل هذه المؤسسات.محاور تنمية الوطن المحور الأولففي كشف انتاجه الأول الذي قدمه في عام 2016 وبعد مرور عامين فقط على توليه الرئاسة، عمل السيسي في فترة حكمه بالعمل على 8 محاور رئيسية تعمل الدولة على تنفيذها وتبلغ قيمتها تريليونا و40 مليار جنيه، ويشمل المحور الأول50 مليار جنيه لتنفيذ مشروع تنمية محور قناة السويس وإنشاء مناطق صناعية ولوجستية حيث يعمل المشروع على خلق كيانات، ومجتمعات عمرانية جديدة في المنطقة لجذب كثافة سكانية لإعادة التمركز بمدن القناة، وسيناء، والاستعداد من جميع الوجوه للاستفادة من نمو حجم التجارة العالمية، خاصة في وجود كيانات اقتصادية عملاقة مثل الصين، ودول جنوب شرق آسيا، والهند، والتي من الممكن أن تغزو السوق الأوروبية والولايات المتحدة في الفترة القادمة، والتي ستمر حتما من خلال قناة السويس. المحور الثاني والثالثوكان المحور الثاني عبارة عن المشروع القومي لتنمية سيناء بتكلفة150 مليار جنيه حيث تعمل القوات المسلحة بشراكة العديد من الشركات الوطنية على إنشاء 77 ألفا و237 وحدة سكنية في شبه جزيرة سيناء قبل نهاية العام المقبل وتنمية سيناء زراعيا وصناعيا، بينما يشمل المحور الثالث 70 مليار جنيه تكلفة مشروع المليون ونصف المليون فدان.المحور الرابع والخامسوالمحور الرابع هو مشروع الشبكة القومية للطرق بتكلفة 100 مليار جنيه ويستهدف إقامة الشبكة القومية للطرق 30 ألف كيلومتر، تبلغ تكلفة الكيلومتر طولي الواحد 15 مليون جنيه، ويشمل المحور الخامس المشروع القومي للمدن الجديدة بتكلفة 150 مليار جنيه ومنها العاصمة الإدارية الجديدة، حيث يتم العمل الآن على تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع العاصمة الإدارية الجديدة على مساحة 10500 فدان.المحور السادسالمحور السادس كان المشروع القومي للإسكان بتكلفة 185 مليار جنيه، حيث يتم تنفيذ المشروع على مدار 5 أعوام فـي كافة أنحاء الجمهورية، سواء داخل نطاق المحافظات أو في نطاق مدن المجتمعات العمرانية الجديدة، ويعد هذا المشروع الأضخم في تاريخ مصر المعاصر.المحور السابعالمحور السابع والذي يتكلف 500 مليار جنيه لتنفيذ المشروع القومي للكهرباء، حيث تعمل الدولة على تطوير الشبكة القومية للكهرباء لاستقبال القدرات الإضافية لها، وتطوير محطات التحكم فيما يشمل المحور الثامن حزمة مشروعات بناء الإنسان المصري وتوفير الحماية والرعاية الاجتماعية، ويتضمن 11 محورا، وهي مشروع تكافل لمحاصرة مشكلة الفقر في مصر ومنظومة الخبز لتسهيل وصول رغيف الخبز المدعم للفقراء ومحدودي الدخل وتطوير القرى الأكثر احتياجاً، ومصر بلا غارمات والبرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة وإنشاء بنك المعرفة وتطوير مراكز الشباب وقصور الثقافة.الإسكان الاجتماعيكما تستعرض بلدنا اليوم كآفة تلك المحاور في حلقات منفصلة، فالبداية كانت مع الإسكان الاجتماعي والذي تم من خلال أحد أكبر المدن التي ضمت قاطني العشوائيات في القاهرة الكبرى، مدينة الأسمرات وغيرها من المدن الأخرى.ويأتى مشروع الاسكان الاجتماعي ضمن استكمال مخططات الدولة، لتحقيق التنمية الشاملة بهدف الارتقاء بمحدودي الدخل وإقامة تجمعات عمرانية جديدة توفر المسكن الصحى المناسب والبيئة الكريمة التي تتناسب مع الظروف الاقتصادية والاجتماعية لكافة فئات المجتمع.ويتم تنفيذ المشروع علي مدار 5 أعوام فـي كافة أنحاء الجمهورية، سواء داخل نطاق المحافظات أو في نطاق مدن المجتمعات العمرانية الجديدة، يعد هذا المشروع الأضخم في تاريخ مصر المعاصر، حيث يولى الرئيس اهتماما كبيرا، بالقضاء على العشوائيات، فوجَّه بتخصيص 200 مليون جنيه من صندوق «تحيا مصر» لدعم صندوق تطوير العشوائيات من أجل بناء وتطوير 20 ألف وحدة سكنية بالمناطق العشوائية الأكثر فقرا.وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسى المرحلة الأولى والثانية من مشروع «حى الأسمرات» فى مدينة «تحيا مصر» بالمقطم التى تضم مايناهز ال11 الف وحدة سكنية بتكلفة اجمالية بلغت مليارا ونصف المليار جنية ، لتفريغ عشوائيات «منشية ناصر» و«الدويقة»، كخطوة جادة وحقيقية لتطوير المناطق العشوائية ومواجهة أخطر القضايا التى تواجه مستقبل مصر، وذلك لانتشال نحو 8 ملايين مواطن يعيشون حياة غير آدمية فى نحو 1200 منطقة، منها 350 منطقة خطرة، تنتشر تحت الجبال او فوق هضبة أو بجوار السكك الحديدية، فالمشروع يتكون من 3 مراحل ويضم 18 ألفا و440 وحدة سكنية تنتهى مرحلته الأخيرة بعد عام، بمساحة الوحدة 63 مترا مربعا كاملة التشطيب، بها خدمات أساسية وترفيهية، ووفقا لهذا المشروع وبحسب المسئولين ستكون مصر خالية من العشوائيات فى عام 2026.كما أنهت الهيئة الهندسية للقوات المسلحة تنفيذ مشروع إنشاء 13008 وحدة سكنية ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة 6 أكتوبر والتي أقيمت 220 فدانًا على طريق « القاهرة / الفيوم » ضمن المشروعات الممولة من الجانب الإماراتي وتشرف علي تنفيذها إدارة المهندسين العسكريين.ماسبق كان مجرد نموذج وعرض لما قام به السيسي في 4 سنوات فقط من أجل توفير إسكان يكون حماية للفقراء وساكني العشوائيات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات