رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

مباحث الأموال تضبط نصاب أنشأ شركة وهمية لتسفير الشباب

تمكنت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، اليوم الاثنين، من ضبط أحد الأشخاص لقيامه بإنشاء شركة وهمية لتسفير الشباب للخارج بموجب مستندات مزورة عقب التقدم بها للسفارت الأجنبية للحصول على تأشيرات.تعود التفاصيل تلقت الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بلاغاً من مسئول إحدى السفارات الأجنبية بالبلاد بتقدم أحد المواطنين للحصول على تأشيرة سياحية للدولة التي تتبعها السفارة وقدم مستندات يُشتبه فى أن تكون مزورة.وبالتحري بمعرفة إدارة مكافحة جرائم التزييف والتزوير، تم القبض على «ياسر. ع. ع» 42عامًا، سائق ومقيم بمحافظة الدقهلية، حيث تقدم لمسئولي السفارة بطلب للحصول على تأشيرة دخول بصفته مدير مبيعات بشركة استيراد وتصدير، وعثر بحوزته على دعوة منسوبة لحضور معرض دولي مقام بإحدى الدول الأجنبية «مزور بالكامل»، خطاب باللغة الإنجليزية منسوب لشركة استيراد وتصدير محل عمله موجه إلى السفارة «يفيدان عمله مدير مبيعات بالشركة» خلافاً للحقيقة، كما عثر بحوزته على سجل تجاري وبطاقة ضريبية مترجمان باللغة الإنجليزية منسوبان لذات الشركة، كشف حساب باسم المذكور منسوب لأحد البنوك، هاتف محمول ومبلغ مالي (100 ألف جنيه).وبالفحص تبين أن جميع المستندات المشار إليها «مزورة كلياً»، وأقر بعلمه تزوير تلك المستندات وأنه يرغب في السفر للخارج بقصد العمل، وأن القائم على محاولة التسفير وتزوير المستندات المدعو «عادل.ا م» مواليد 1963، ومقيم بمحافظة المنوفية، مقابل حصوله على مبلغ مالي قدره (200 ألف جنيه)، عقب إصدار التأشيرات وأن المبلغ المضبوط بحوزته كان يعتزم تسليمه للمذكور بعد إجراء المقابلة بالسفارة.عقب تقنين الإجراءات تم ضبط الأخير بدائرة قسم شرطة قصر النيل بالقاهرة وضُبط بحوزته كمية من المستندات منسوبة لشركته تفيد عمل أشخاص بمهن مديري مبيعات بالشركة، كمية من السجلات التجارية والبطاقات الضريبية باللغة العربية والإنجليزية بإسم الشركة، كمية من كشوف حسابات منسوب لعددٍ من البنوك بأسماء أشخاص من راغبى السفر (مزورة بالكامل).كما تم ضبط كمية من مستندات لحجوزات فنادق وتذاكر طيران وهمية، وكمية من وثائق تأمين دولية منسوب لبعض الشركات، وكمية كبيرة من صور ضوئية لمستندات راغبي السفر للخارج، وكمية من مستندات التقدم للحصول على تأشيرة منسوب لعددٍ من السفارات الأجنبية بأسماء من راغبي السفر، وأكلاشية بإسم الشركة المشار إليه، وهاتف محمول تبين أنه مُحمل بالعديد من الملفات تحوي العديد من الخطابات والمستندات المزورة وصور من راغبي السفر للخارج.وبمواجهته اعترف بقيامه بإنشاء شركة وهمية للإستيراد والتصدر وإتخاذها ستاراً للإحتيال على الشباب وتسفيرهم إلى دول أجنبية عن طريق تزوير المُستندات الرسمية التي يقوم بإستصدارها بموجب شركته الوهمية ثم تقديمها إلى القنصليات والسفارات الأجنبية، وعليه تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة والعرض على النيابة العامة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات