رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«محكمة تشيكية» تطلق سراح صالح مسلم وتركيا تطالب بالتعويض

أطلقت محكمة تشيكية،  اليوم الثلاثاء، سراح القيادي السوري الكردي صالح مسلم، الذي اعتقلته الانتربول التشيكي يوم الأحد الماضي، في "براغ" بناء علي مذكرة توقيف تركية تتهمه بالإرهاب، في الوقت الذي أعربت فيه تركيا عن خيبة أملها من قرار الإفراج الذي اعتبرته خطأ يجب أن تنال التعويض المناسب عنه.وجاء قرار إطلاق سراح "مسلم"، بعد أن تعهد للمحكمة بالتعاون مع جميع اجراءات تسليمه التي طالبت بها الحكومة التركية وفقا لما أعلنه محاميه التشيكي "ميروسلاف كروتينا".وفور صدور قرار المحكمة أعربت تركيا عن خيبه أملها وقال السفير التركي في براغ "أحمد نجاتي": "لقد تسبب القرار في خيبة أمل كبيرة لنا"، ولم تكن متوقعه بالمرة، وأعرب عن خشيته من انعكاس قرار المحكمة على العلاقات التركية – التشيكية. وفي سياق متصل قال وزير العدل التركي "عبد الحميد جل"، إن تركيا تتوقع من السلطات التشيكية التعويض المناسب عن خطأ قرار إطلاق سراح "مسلم".وأشار "جل"، إلي أن قرار المحكمة يرجع لاعتبارات سياسية مؤكدا أن تركيا "لن تقبل هذا القرار" وستستخدم حقها القانوني في هذه القضية.وكان رئيس الوزراء التركي "بن علي يلدريم"، قد صرح لأعضاء حزب العدالة والتنمية الحاكم الثلاثاء، إن اليوم هو اختبار للحلفاء في حلف شمال الأطلسي "ناتو"، وطالب "براغ" بمراعاة المعركة التي تخوضها تركيا ضد الإرهاب.وكان "مسلم"، يشغل منصب الرئيس المشارك لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري وهو الحزب الرئيسي في الائتلاف الذي يدير مناطق الإدارة الذاتية الكردية في شمال سوريا، واعتقلته السلطات التشيكية بناء على طلب من تركيا التي توجه له اتهامات بالقتل ومحاولة "هدم وحدة الدولة "وتقويض وحدة الدولة.وتعتبر تركيا الحزب السوري ووحدات حماية الشعب الكردية التابعة له فرعا لمنظمة "حزب العمال الكردستاني" التي تنشط في مناطق جنوب شرق البلاد، وتصنفها أنقرة على أنها منظمة إرهابية انفصالية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات