رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

بالفيديو.. 'فتاة ليل': لدي أدلة تؤكد تورط روسيا في الانتخابات الأمريكية

زعمت "فتاة ليل "روسية أنها تمتلك ادلة تؤكد تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية التي جرت في 2016 ،وأسفرت عن فوز الرئيس الجمهوري "دونالد ترامب" في مواجهة منافسته الديمقراطية "هيلاري كلينتون".وقالت الفتاة التي تدعي "ناستيا ريبكا" أنها مستعدة لمساعدة أجهزة التحقيق الأمريكية ،وتقديم كل ما لديها من وثائق وأدلة وتسجيلات بالصوت والصورة ،تثبت التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية لصالح الرئيس الجمهوري "ترامب".وطالبت "ريبكا" في رسالتها المصورة السلطات الأمريكية بضرورة مساعدتها وإخراجها من سجنها الحالي في تايلاند ونقلها إلي الولايات المتحدة الأمريكية مقابل الحصول علي ما تملكه من أدلة ومستندات.وأشارت "ريبكا" إلي أنها كانت عشيقة الملياردير الروسي ،"اوليج ديريباسكا" في الفترة السابقة علي الانتخابات الأمريكية،ورافقته في اليخت الخاص به أثناء لقاءه بنائب رئيس الوزراء الروسي "سيرجي بريخوكودو" وسجلت ما دار بينهما في هذا الاجتماع بالصوت والصورة .ونشرت "ريبكا"رسالة علي موقع "انستجرام" قالت فيها :"أنها معتقلة في تايلاند مع تسعة من زميلاتها منذ الأحد الماضي بتهمة"التجارة الجنسية وممارسة البغاء دون ترخيص"،ويجب أن تساعدنا الولايات المتحدة الأمريكية في الخروج منها "،حتي تحصل علي الأدلة والمستندات التي تبحث عنها .وأضافت "ريبكا " في رسالتها:" إذا عدنا إلى روسيا سنموت في السجن لأنهم سيقتلوني حتما" وقالت أنها من جمهورية روسيا البيضاء و اسمها الحقيقي هو "اناستازيا فاشوكيفيتش" وهي مستعدة للتعاون الكامل مع السلطات الأمريكية.ومن بين المستندات التي زعمت "ريبكا" أنها بحوزتها مقاطع صوت وفيديو تؤكد تورط بعض "المشرعين " الروس في الاتصال بحملة الرئيس ترامب و التدخل في الانتخابات .وادعت "ريبكا" أن قرار اعتقالها في بانكوك عاصمة تايلاند ،تم بالتنسيق مع أجهزة الأمن الروسية في محاولة للقضاء عليها والتخلص من الأدلة الدامغة التي تملكها.يذكر أن "ريبكا " هي مؤلف كتاب " أقول للجميع..من يريد إغواء الملياردير" الذي كشفت فيه (دون قصد) عن العلاقة الخاصة التي تربط بين الملياردير وعضو البرلمان الروسي"اوليج ديربياسكا" بالمدير السابق لحملة ترامب الانتخابية "بول مانافورت".وكانت "ريبكا" قد نشرت مقاطع فيديو سابقة لـ"ديربياسكا" يتحدث فيها عن العلاقات السيئة بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية ، بسبب "فيكتوريا نولاند" التي كانت تشغل منصب مساعد وزير الخارجية لشؤون أوروبا و أوراسيا في إدارة أوباما.وظهر "ديربياسكا" في الفيديو وهو يتحدث علي ظهر يخته الخاص مع نائب رئيس الوزراء الروسي "بريخودكو" عن الدور الذي تلعبه "نولاند" في تدمير العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة.يذكر أن احدي المحاكم الروسية أصدرت قرارا قبل أسبوعين يقضي بحذف جميع الفيديوهات الخاصة بـ"ريبكا" من منصات التواصل الاجتماعي وعلي رأسها فيس بوك ويوتيوب وانستجرام.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات