رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

الرئاسة في أسبوع.. «السيسي» يفتتح مشروعات تنموية ويزور الأماكن الحربية

تعددت أنشطة الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال الأسبوع المنقضي، حيث شهد تنوع في النشاط، واستهله الرئيس جلسة مباحثات مع وفد من قيادات الطائفة الإنجيلية الأمريكية، برئاسة مايكل إيفانز رئيس المجلس الاستشاري الديني للرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، واجتمع مع شريف إسماعيل، ووزيرة الااستثمار، ووزير الإسكان.مباحثات مع وفد من قيادات الطائفة الإنجيلية الأمريكيةعقد جلسة مباحثات مع وفد من قيادات الطائفة الإنجيلية الأمريكية، برئاسة مايكل إيفانز رئيس المجلس الاستشاري الديني للرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، بحضور القائم بأعمال رئيس المخابرات العامة.انفتاح مصر على الأديانورحب الرئيس في مستهل اللقاء بالوفد، مشيرًا إلى حرص مصر على إعلاء مبادئ المواطنة والمساواة، وعدم التمييز بين المواطنين على أي أسس دينية أو طائفية أو غيرها، فضلًا عن ترسيخ ثقافة التعددية وقبول الآخر، مؤكدا انفتاح مصر الدائم على الأديان والطوائف كافة، والإيمان العميق بأهمية الحوار بين كل شعوب العالم بمختلف مذاهبها وأعراقها، استنادًا إلى تاريخ مصر وحضارتها وفهمها الوسطي للدين.مكافحة الإرهاب في مصر وأمريكاوتطرق اللقاء إلى ما يمكن لمصر والولايات المتحدة القيام به لمواجهة الإرهاب عبر العمل الدولي الجماعي، وأكد الرئيس ضرورة تبني المجتمع الدولي استراتيجية متعددة المستويات، تشمل التعامل مع جميع العناصر والأطراف الداعمة للتنظيمات الإرهابية، بما يحول دون حصولها على مأوى أو سلاح أو معسكرات تدريب أو تمويل، بالإضافة إلى مواجهة الأيديولوجيات المتطرفة وتعزيز قيم التسامح والتعايش المشترك.اجتماع مع شريف إسماعيلكما عقد الرئيس السيسي، اجتماعًا مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، وخالد بدوي وزير قطاع الأعمال العام. واستمع إلى شرح حول موقف الشركات العامة وكيفية تطويرها وكلف الحكومة بالاستعانة بالشباب المؤهل في تلك الشركات، ووجه بسرعة دراسة وضع شركات قطاع الأعمال المتعثرة، واتخاذ القرارات الفورية الحاسمة بشأنها، خاصة فيما يتعلق بأسلوب وآليات الإدارة، ودعم الناجحة منها، وذلك في إطار المبدأ الراسخ بحسن إدارة أصول الدولة لتحقيق أقصى عائد بأعلى درجات الكفاءة.التنمية الشاملةوأشار الرئيس إلى أن عملية التنمية الشاملة التي تشهدها قطاعات الدولة حاليًا يجب أن تنعكس على حجم أعمال تلك الشركات، خاصة العاملة منها في قطاع التشييد والبناء والبنية التحتية بكل جوانبه، موجهًا بالاستعانة بعناصر الشباب المؤهل من الأكاديمية الوطنية لتأهيل الشباب في الجهات التابعة لوزارة قطاع الأعمال لدعم القدرات البشرية بتلك الشركات بكوادر شبابية مؤهلة علميًا وإداريًا وفق أعلى المعايير العالميـة.افتتاح مركز لقوات شرق القناةوافتتح الرئيس السيسي قيادة قوات شرق القناة لمكافحة الإرهاب، واستمع إلى شرح من اللواء أركان حرب حسن عبد الشافي، مدير إدارة المهندسين العسكريين، حول الوحدات القتالية والمنشآت التخصصية والإدارية التي يضمها موقع قيادة قوات شرق القناة.جولة تفقديةوقام الرئيس بجولة تفقدية في موقع قيادة قوات شرق القناة، وتوجه إلى مركز العمليات الدائم لقيادة شرق القناة، والتي يتم من خلالها إدارة خطة المجابهة الشاملة للعملية "سيناء ٢٠١٨"، حيث استمع الرئيس إلى شرح تفصيلي من الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، تضمن عرضًا لنتائج العملية العسكرية، وما حققته من إنجازات لتطهير سيناء من البؤر الإرهابية، وفرض السيطرة الأمنية الكاملة على شبه جزيرة سيناء، تمهيدًا لعودة الحياة إلى طبيعتها، وتهيئة المناخ الملائم لمواصلة تنفيذ خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية لأبناء سيناء. العملية "سيناء ٢٠١٨"واطمأن الرئيس خلال الزيارة على جاهزية القوات واستعدادها لتنفيذ كل المهام القتالية الموكلة إليها، وعلى حسن سير العملية "سيناء ٢٠١٨"، التي تستهدف مجابهة الإرهاب في كل أنحاء الجمهورية، وأشاد بما تحقق من نجاحات ملموسة على مستوى ملاحقة والقضاء على العناصر والبؤر الإرهابية، وتدمير أعداد كبيرة من الأوكار والمخازن والأسلحة التي تستخدمها الجماعات الإرهابية، وفرض السيطرة الكاملة على امتداد الحدود البرية والساحلية لقطع خطوط إمداد الجماعات الإرهابية، ومسارات تهريب الأسلحة والذخائر والعناصر الإرهابية.اجتماع مع مدبوليكما عقد الرئيس السيسي اجتماعًا مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، والدكتور مصطفى مدبولي وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وتم عرض الموقف التنفيذي للعاصمة الإدارية الجديدة، واستعراض الموقف التنفيذي لمدينة العلمين الجديدة وموقف مشروعات الإسكان بالمدينة.اجتماع مع وزيرة الاستثماركما عقد الرئيس اجتماعا مع رئيس مجلس الوزراء ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وأبو بكر الجندي وزير التنمية المحلية، وعلاء أبو زيد محافظ مطروح، وتناول مراجعة الخطوات التنفيذية لخطة الحكومة لتنمية إقليم غرب الجمهورية، حيث أكد محافظ مطروح أن المحافظة تقوم منذ ثلاثة أعوام باستغلال الفرص الاستثمارية والسياحية والعقارية المتوفرة بالمحافظة بما يسهم في عملية التنمية وإتاحة المزيد من فرص العمل لأبناء المحافظة، وأضاف أنه حدث بالفعل طفرة كبيرة في مستوى الخدمات والمرافق العامة والحيوية في المحافظة، خاصة مشروعات مياه الشرب والكهرباء، لتلبية احتياجات المواطنين.مدينة العلمين الجديدةوشهد الرئيس السيسي، الاحتفال بتدشين مدينة العلمين الجديدة، وأكد أهمية الإسراع بتفعيل شهادة أمان المصريين، حيث طالب الشركات المتعاقدة مع وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة بسداد قيمة شهادة التأمين على عمالهم دفعة واحدة خلال 15 يومًا، على أن يقوموا بتحصيل قيمتها من العمال بالتقسيط، بما يسهم في دعم ودفع تلك المبادرة بشكل قوى، ويساعد في ضمان تحقيق النتائج، وتأمين حياة العمالة المؤقتة والموسمية وأسرهم. مدن الجيل الرابعوحرص الرئيس على تأكيد أن مدن الجيل الرابع الجارى تنفيذها، تستهدف توفير فرص للحياة الأفضل، وأن التخطيط لتلك المدن جاء للتحرك والتعامل مع حجم النمو العشوائى غير المخطط في مصر، كما حرص الرئيس السيسي على توضيح أن مشروع مثل مدينة العلمين الجديدة يتم تمويله من خلال المستفيدين من هذا المشروع من خارج ميزانية الدولة، في حين أن تطوير مرافق الدولة بحاجة إلى تمويل غير متوفر لدى الحكومة، مثل مرفق السكك الحديدية الذي يحتاج لنحو 200 إلى 250 مليار جنيه حتى يتم رفع كفاءته بصورة مميزة، مطالبًا بضرورة مواجهة الواقع بشكل حقيقي. لجنة داخليةووجه الرئيس السيسي، بتشكيل لجنة عليا برئاسة المهندس إبراهيم محلب مساعد رئيس الجمهورية وعضوية وزارة النقل وأساتذة الجامعات والكلية الفنية العسكرية لمراجعة وضع شبكة السكك الحديدية بأكملها والجرارات المستخدمة، والخروج بتوصيات لتحديد حالتها وإمكانية استخدامها وتطويرها. الطرقوأشار الرئيس إلى أن الطرق تشهد 5 آلاف حادث في العام، وتسفر عن آلاف القتلى والإصابات، معربًا عن استعداد الحكومة لتطبيق منظومة إلكترونية لمتابعة ومراقبة الطرق، وأكد أن الدولة تعمل وفق إدارة تهدف للتشجيع على العمل ومساعدة المواطنين لكسب قوت يومهم، مشيرًا إلى أن بعض الشركات طالبت باستقدام عمالة من الخارج للعمل في المشروعات القومية وهو ما تم رفضه تمامًا.عدم الإساءة للجيش والشرطةوشدد الرئيس على ضرورة عدم السماح بالإساءة للقوات المسلحة والشرطة، مؤكدًا أنه يسقط من الجيش والشرطة شهداء على مدى 4 سنوات، ولا يليق أن يتم الإساءة لهما، وأن الإساءة للجيش والشرطة هي إساءة لكل المصريين وتعد بمثابة خيانة عظمى، ولا تمثل حرية الرأي.وأشار الرئيس السيسي إلى أن التصدي لهذا الأمر ليس مسئولية الإعلام فقط بل المصريين كافة، موجهًا الرئيس بتكثيف الزيارات الإعلامية لمناطق شرق القناة للتعرف على حجم التضحيات التي يقوم بها الجيش والشرطة.محافظة مطروحوطالب الرئيس مواطني محافظة مطروح بالمساعدة في تأمين حدود مصر الغربية ووقف انتقال السلاح والمقاتلين عبر تلك الحدود، حماية لأبناء الشعب المصرى.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات