رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

محلل سوشيال ميديا يكشف دور BBC في الهاشتاج المسيء لمصر

كشف أحمد سمير، محلل متخصص في مجال السوشيال ميديا، عن دور BBC، في تضليل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تناولها هاشتاجًا مسيئًا لمصر في الساعات القليلة الماضية، ابتعدت كل البعد عن الحيادية والمصداقية من أجل تحقيق مصالحها الشخصية، دون مراعاة أداب مهنة الصحافة والإعلام، واستخدام جميع منابرها من أجل المساس بمقدرات الوطن. 

 

في هذا السياق كشف "سمير"، عن الخديعة الكبرى لـ BBC، بالأرقام والبيانات والدلائل، من خلال موقع "keyhole"، المتخصص في تحليل الهاشتاجات والحسابات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، موضحًا أن الهاشتاج لم يتم تفعيله بمصر كما ذكرت BBC، موضحًا أن الهاشتاج بدأ في جزيرة غويام الفرنسية بأمريكا الجنوبية، ثم انتشر بقطر وانجلترا وأمريكا، وصولًا لـ كندا".

 

وعن تصدره "تويتر"، كما ذكرت BBC قال المحلل: "نسبة المشاركة الايجابية في الهاش لا تذكر، و‏نسبة مشاهدة الهاشتاج عبر العالم 6مليون وطبعا كاتب في الهاش أكثر من 7دول، (المذكورة أعلاه)، ونسبة الريتويت في الهاش تخطت 52%". 

 

وعن هاشتاج ‎#السيسي_زعيمي_وافتخر، أكد "أحمد سمير"، أن نسبة مشاهدته تتخطى حاجز الـ 16مليون، والخريطة توضح أن مصدره ‎مصر"، بعكس الهاشتاج المسيء الذي تصدر من قطر وأعوانها". 

 

وعن أسباب افتعال bbc تلك الأزمات في الوطن العربي وتحديًدا جمهورية مصر العربية، أكد المحلل أحمد سمير لـ"بلدنا اليوم"، أن ما تفعله bbc أمر طبيعي، لا سيما وأن تلك الدول لا ترغب في استقرار مصر لعدة أسباب الجميع يعلمها جيدًا، فضلًا عن تمويل bbc من الحكومة البريطانية، والمعروف عنها أنها تؤارز جماعة الإخوان ضد مصرنا الحبيبة، ولأنه من مصلحتها تواجد تلك الجماعة في المشهد". 

 

واختتم حديثه قائلًا : "فلتوضحوا لمرتزقة BBC أن المصريين لن يتم اللعب بهم". 

وأتى هاشتاجي  ‎#السيسي_زعيمي_وافتخر، #السيسي _مش _هيرحل، في ظل القرارات التي يتم اتخاذها خلال الفترة الأخيرة كـ "تحرير أسعار الوقود – زيادة سعر تذكرة المتر"، في سبيل إتمام عملية الإصلاح الاقتصادي، وتحقيق تنمية حقيقية، وخلق فرص عمل للشباب، دون الاعتماد على مسكنات كما كان يتم من قبل.

ونجح الرئيس عبد الفتاح السيسي، في تحقيق العديد من النجاحات على المستويات كافة، ما جعل المواطنين يرفضون أي دعوات من شأنها المساس بمقدرات الوطن، وعدم الاستجابة لهؤلاء الذين يسعون دائمًا لخراب الوطن.

 

 

 

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات