رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

بعد 30 يونيو.. التغيير يجتاح محتوى الأعمال الفنية

"يا أستاذ أحمد السقا يا أستاذة يسرا والله هاتتحاسبوا على ده" عايزين ندّي للناس أمل في بكرة، ونحسّن في قيمنا وأخلاقنا، وده مش هييجوا غير بيكوا، وكل قطاع من قطاعات الدولة له دور في هذا"، بهذه الكلمات أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي، أهمية دور الفن فى توعية وإرتقاء الفن بالجمهور.

 

وعلى مدار السنوات الأخيرة، لاحظنا تغييرًا فى محتوي القضايا التي تقدم للجماهير بعد ثورة 30 يونيو، عقب تلك كلمات الرئيس، فأصبحت دراما هادفة وتناقش قضايا واقعية، وفي السطور التالية نرصد القضايا المقدمة من خلال السينما والدراما بعد حث الرئيس على أهميتها فى توعية المجتمع.

فشهدنا بعد تلك الكلمات تغييرًا فى نوعية الدراما المقدمة، كما سلطت الدراما الضوء في الفترة الأخيرة ، على تجسيد دور رجال الشرطة وإظهار مدى تعبهم ودوهم فى الحفاظ على البلد ومحاربة الأرهاب، كما ظهرت دراما إجتماعية توجه رسالة لمشاهديها، بأن الحق لابد من رجعوه ولو بعد حين، والثقة فى حكم القضاء لأنه دائما مع المظلوم.

والبداية كانت مع مسلسل" كلبش"، الجزء الأول والثاني منه، كما أوضح لنا الدور الحقيقي للرجال الشرطة ومدى حقيقة ظلمهم من قبل موقف ما، كما ظهرت حياة الظباط، على غير ما يتوقع أغلب الجمهور، وأنه إنسان عادى مثلنا ولكن الفرق إنه لديه دور يقدمه ولو على حساب نفسه وأهله من أجل الحفاظ على الأمن والأمان.

 

 ​​​ودارت أحداث المسلسل في إطار درامي بوليسي حول ضابط يقع في مأزق كبير، ويخسر أسرته من أجل مكافحة الإرهاب.

 

الأمر ذاته تكرر فى مسلسل " ظل الرئيس"، الذي شاهدنا فيه مدى خطورة العمل ضمن طاقم حراسات الرئيس والتهديدات التي تحيط بكل من يمتهن هذا العمل، من قبل جماعات إهاربية تعمل على إسقاط الدول، فناقش المسلسل قضية ضابط حراسات يخرج من الخدمة بإرادته بعد نجاحه في التصدي لمحاولة اغتيال رئيس الجمهورية بنهاية التسعينات، ويعمل والده في شركة للمقاولات، ليتحول لرجل أعمال ناجح يمتلك واحدة من أكبر شركات المقاولات في مصر، يتعرض لمحاولة اغتيال غامضة يتوفى فيها ابنه و زوجته، فيبدأ رحلة الانتقام ممن كانوا السبب في وفاتهم ويجد نفسه متورطًا في مخطط كبير له علاقة بعمله السابق .

وعن الفكرة التي تراود الكثير من الشباب بالهروب من البلد والسفر، ظنًا منهم أن بلاد الغرب أفضل من بلاده ولكن يثبت العكس كما ظهر فى مسلسل" فوق السحاب"، حول شاب بسيط، تضطره الظروف للسفر إلى الخارج للبحث عن فرصة عمل، ولكنه يهان ، ولم يحصل على فرصة عمل ويدخل إلى عالم المافيا وتجارة السلاح وهو ما يجعله يدخل السجن في روسيا، لكنه يهرب منه، لكنه لم يستطع الهروب من عالم المافيا.

ويتشاه مع هذه النوعية فى الدراما، فيلم شد الأجزاء، وحرب كرموز، وفي الدراما مسلسل نسر الصعيد، ولدينا أقوال أخرى وغيرها.

كما يحضر الفنان أحمد السقا لفيلم بعنوان "سري للغاية"، وهو يرصد فترة ما قبل 2011 وحتى ثورة 30 يونيو،ويؤدي فيه دور الرئيس السيسي، وهو حالياً فى مرحلة التصوير.

 

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات