رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«سعيد صالح» الفتى المُشاغب بالسينما سجنته سيجارة حشيش

سعيد صالح

اشتهر من خلال أدواره الكوميدية منذ انطلاقته الأولى الحقيقية في مسرحية "مدرسة المشاغبين"، وحتى آخر أعماله قبل أن يتوفاه الله، ليرحل ويترك أثر كبير في قلوب محبيه وأيضًا زملاؤه في الوسط الفني، على الرغم من أنه لم يلعب دور بطولة كثيرًا خلال مسيرته لكنه حظى باحترام الجميع وحبهم، واليوم يحل ذكرى ميلاده، إنه الفنان سعيد صالح.

 

«صالح» مواليد 1938 محافظة المنوفية، حصل على ليسانس الآداب جامعة القاهرة والذي اكتشفه وقدمه للمسرح هو حسن يوسف، وكانت أولى مسرحياته "هالو شلبي" وبعدها قدم مسرحيته "مدرسة المشاغبين" التي أشتهر من خلالها حيث ظلت تُعرض لمدة 6سنوات، وكان معه بتلك المسرحية عادل إمام ويونس شلبي وأحمد زكي وسهير البابلي وهادي الجيار، وأعقب نجاح "مدرسة المشاغبين" مسرحية "العيال كبرت" مع نفس طاقم عمل "مدرسة المشاغبين".

 

ومن الأحداث الفارقة في حياته الشخصية دخوله السجن في عام 1991 بسبب تدخينه للحشيش، فشغبه في المسرحيات طبع على حياته وتصرفاته، لكنه لم يخجل اطلاقا من قضائه المدة المحكوم علية بها، واشتهر «صالح» بخروجه عن النص على خشبة المسرح فذلك كان يزيد من كوميديا الحدث.

 

وقام الفنان بممارسة الغناء في بعض المسرحيات وكان يتفاعل معه الجمهور، وعمل كثير من الأفلام السينمائية والمسرحيات والمسلسلات أيضًا فمسيرته حافلة بآلاف الأفلام التي لا يمكن حصرها، لكن يمكننا رصد البعض منها على سبيل المثال وليس الحصر "تووت تووت، اللعب على المكشوف، سلام ياصاحبي، أجمل أيام حياتي، سكر بولاق، المشاغبون في الجيش، جبروت امرأة، بنات إبليس، الهلفوت، المشبوه، عاشق الروح، بليه ودماغه العالية، فل الفل، الأجندة الحمراء، أمير الظلام، مهمة صعبة، بالألوان الطبيعية، شبكة المزاج، زهايمر، وغيرهم الكثير، لكن آخر أعماله كان بعنوان "متعب وشادية".

 

ومن المسلسلات "أحلام الفتى الطائر، ولدي، مولاي كما خلقتني، أيام الدموع، العبقري، المارد، أيام الشقاوة، عودة الروح، أشجان، الفلاح، زي القمر، أوان الورد، المصراوية، دموع في حضن الجبل، أنا القدس، فرح العمدة، 9 جامعة الدول، وغيرها.

 

ومن المسرحيات ايضًا "كباريه، العمر لحظة، الطريق مسدود، القاهرة في ألف عام، اللص الشريف، زقاق المدق، الحرافيش، حارة السقا، ملك الشحاتين، البعبع، العاشق، والكثير.

 

وقبل وفاته حيث ظهر عليه علامات الكبر شارك في مشهد صغير في فيلم "زهايمر" مع الفنان عادل إمام، لكنه مشهد أثر في الجميع وأبكاهم حيث زاره عادل إمام في المصحة النفسية حيث تركه أولاده بها بسبب مرض الزهايمر، وقال كلمات مؤثرة لصديقه محمود الذي كان يقوم بدوره عادل إمام، حتى أبكاه.

وأصاب سعيد صالح نوبة قلبية عام 2005 بسبب ضيق في الشرايين، لكنه توفي عام 2014 بذلك المرض.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات