رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير النقل يتفقد عدد من مشروعات الطرق والكباري بالإسكندرية

وزير النقل

تفقد الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، اليوم السبت، مشروعات الطرق والكباري غرب الإسكندرية، لمتابعة معدلات التنفيذ فيها، كما تفقد وزير النقل أعمال تنفيذ مشروع تطوير وتوسيع المحور التنموي لمدينة برج العرب، شاملًا الطريق وما به من كباري.

 

وصرح الوزير خلال الجولة، بأن المشروع يهدف إلى تطوير الطريق الحالى، وإنشاء طرق خدمة فى الاتجاهين للمرحلة الأولي للمسافة من الكافورى حتى ميدان الهوارية بطول 13.5 كم وبتكلفة 274 مليون جنيه، والمرحلة الثانية حتى سيدى كرير بطول 5 كم بتكلفة 180 مليون جنيه، بالإضافة إلى تنفيذ كوبري برج العرب العلوي بتكلفة 500 مليون جنيه والذي تم تشغيله تجريبيًا قبل عيد الأضحى المبارك وأصبح جاهزًا للافتتاح الرسمي.

 

وأضاف أن مشروع المحور التنموي لمدينة برج العرب، سيساهم في الربط بين طريق "القاهرة - الإسكندرية" الصحراوي ومدينة برج العرب، وحتى سيدى كرير لخدمة مدينة برج العرب وربطها بالطريق السريع وخدمة حركة المرور المتجهة إلى مطار برج العرب الدولي واستاد برج العرب.

 

وتوجه وزير النقل إلى محطة مصر في الإسكندرية، حيث تابع خلالها انتظام العمل بالمحطة وأعمال التطوير الجارية فيها والتي تشمل تطوير الأرصفة، حيث تم الانتهاء من تطوير رصيفي 6 و7 بالكامل، شاملة أعمال الكهرباء والبلاط ومد مواسير خطوط الحريق وتموين القطارات، كما انتهت أعمال النفق الرابط بين كل الأرصفة من 1 حتى 8، وتجهيز صالة التذاكر الرئيسية بالكامل وجارٍ استلامها.

 

وطالب وزير النقل خلال الجولة  بسرعة استكمال الأعمال المتبقية، مشددًا على ضرورة رفع معدلات السلامة والأمان على الأرصفة التي يجري تطويرها، حفاظًا على سلامة الركاب، بالإضافة إلى تكثيف الإجراءات الخاصة بتأمين المحطات والقطارات فى كل خطوط الشبكة ثم توجه الوزير الى محطة سيدي جابر بالإسكندرية حيث حيث تابع انتظام العمل بالمحطة واطمئن على توافر التذاكر للركاب وعلى مستوى النظافة بالمحطة ودار حوار مع الركاب حول خطة تطوير منظومة السكك الحديدية.

 

وعقب الجولة، توجه الوزير واستقل بجوار السائق كابينة جرار قطار ٩١٢ المتجهة من الإسكندرية إلى القاهرة، وذلك من محطة مصر بالإسكندرية إلى محطة دمنهور للاطمئنان على إجراءات السلامة والالتزام بلائحة التشغيل الخاصة بالسكك الحديدية، والاطلاع على المشكلات التى يواجهها سائقي القطارات خلال عملهم، والاطمئنان على حالة أجهزة التحكم بالجرارات وحالة السكة من قضبان مزلقانات ومتابعة الأعمال الجارية، لتحديث نظم الإشارات وما يرتبط بها من تحديث وتطوير المزلقانات والسيمافورات، حيث تم إدخال أبراج إشارات قويسنا وبركة السبع وايتاي البارود للخدمة وسيتم إدخال أبراج كفر الزيات ودمنهور وابو حمص، وكفر الدوار وطنطا وسيدي جابر والاسكندرية والتحكم المركزي مرحلة اولي " عرب الرمل / الاسكندرية والتحكم المركزي مرحلة ثانية " مصر / بنها " وذلك على خط عرب الرمل / الإسكندرية تباعا.

 

وأكد الوزير، أنه تابع تلك الأعمال في المسافة من الإسكندرية لدمنهور، مشيرًا إلى أن الهدف من تحديث نظم الإشارات يتمثل في استبدال النظام الكهروميكانيكي الحالي بنظام إلكتروني حديث، يحقق أعلى معدلات الأمان.

 

وأشار إلى أن من بين الأعمال الجديدة، رفع كفاءة أحواش المحطات في أعمال المناورة والتخزين بأمان تام، وفي فترات زمنية قصيرة، وهو ما يحقق سيولة حركة القطارات وتخفيض زمن الرحلة، بالإضافة إلى متابعة سير القطارات من شاشات الكمبيوتر لحظة بلحظة، مع تزويد المزلقانات بأجراس وأنوار وبوابات أوتوماتيكية ما يحقق الأمان للسيارات والعابرين ويحد من حوادث المزلقانات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات