رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«عبد العال» للرئيس الفيتنامى: نحرص علي توطيد العلاقات البرلمانية بين البلدين

الرئيس الفيتنامى

استقبل الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، اليوم بمقر المجلس،  تران داى كوانج رئيس فيتنام، فى إطار الزيارة الرسمية التى يقوم بها إلى جمهورية مصر العربية.

 

وحضر اللقاء، الوكيلان السيد الشريف، وسليمان وهدان، والمستشار أحمد سعد الدين الأمين العام لمجلس النواب، وعدد من رؤساء اللجان النوعية بالبرلمان.

 

وحسب بيان صادر عن مجلس النواب، أكد الدكتور على عبدالعال، عمق الروابط والعلاقات التاريخية التى تجمع بين مصر وفيتنام، والتى ترجع إلى عام 1963.

 

 كما أكد "عبدالعال"، التنسيق المتبادل بين البلدين فى الكثير من المحافل الإقليمية والدولية فى القضايا التى تهم كل طرف، كما تطرق إلى العلاقات الاقتصادية بين البلدين، وتمنى أن تكون على المستوى ذاته من العلاقات السياسية.

 

ودعا "عبدالعال"، فيتنام إلى مزيد من الاستثمارات فى مصر، خاصة بعد صدور قانون الاستثمار الجديد الذى يمنح المستثمرين الأجانب الكثير من الامتيازات والتسهيلات.

 

وتطرقت المباحثات إلى جهود مكافحة الإرهاب فى مصر، حيث أكد "عبد العال"، النجاحات التى حققتها مصر فى هذا المجال، ليس فقط نتيجة للإجراءات الأمنية، وإنما للسياسات الاقتصادية، وكذلك الثقافية والاجتماعية التى استهدفت تطوير الخطابين الدينى والتعليمى.

 

وعلى الصعيد البرلمانى، أكد "عبدالعال"، حرص مجلس النواب على تطوير العلاقات البرلمانية مع الجانب الفيتنامى، سواء من خلال تبادل زيارات الوفود البرلمانية أو من خلال جمعية الصداقة البرلمانية التى تم تشكيلها بالفعل بين البلدين.

 

من جانبه، قدم الرئيس الفيتنامى الشكر على حفاوة الاستقبال، وأكد أنه عقد قبل مجيئه إلى مجلس النواب جلسة مباحثات رسمية ناجحة جداً مع الرئيس عبدالفتاح السيسى، اتفقا خلالها على التعاون بين البلدين فى العديد من المجالات.

 

وثمّن الرئيس الفيتنامى، الزيارة التى قام بها الرئيس السيسى إلى فيتنام العام الماضى 2017، كونها الزيارة الأولى بين البلدين على هذا المستوى، موجهاً الشكر لمصر لدعمها بلاده فى مختلف المحافل الإقليمية والدولية.

 

 وحول العلاقات الاقتصادية، عبَّر عن توقعه لأن يصل حجم التبادل التجارى بين البلدين إلى مليار دولار بحلول عام 2020، كما أكد على أهمية العلاقات الثقافية والسياحية بين البلدين لدورها الكبير فى تدعيم العلاقات بين الشعبين الصديقين المصرى والفيتنامى.

 

وفى نهاية اللقاء، دعا الرئيس الفيتنامى إلى مزيد من تطوير العلاقات البرلمانية بين البلدين، خاصة من خلال الزيارات المتبادلة، ووجه الدعوة إلى الدكتور عبدالعال لزيارة بلاده على رأس وفد برلمانى فى وقت قريب، وبدوره وعد الدكتور عبدالعال بتلبية هذه الدعوة فى وقت مناسب لكلا الجانبين.

 

وفى سياق متصل، تفقد الرئيس الفيتنامى، القاعه الرئيسة لمجلس النواب، وتساءل عن تاريخ المجلس وعدد أعضائه.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات