رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

برلمانية: فيروس الدروس الخصوصية ينهش في كليات الطب

أيناس عبد الحليم عضو مجلس النواب

استنكرت النائبة إيناس عبدالحليم، وكيل لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، توسع بيزنس الدروس الخصوصية لطلبة كليات الطب، والذي يوضح تدني مستوى الأطباء في الفترة الأخيرة والأخطاء الطبية الفادحة التي تودي بحياة المواطنين.

 

وأردفت "عبدالحليم"، خلال البيان الصادر لها، أن لجوء طلاب كلية الطب إلى مراكز الدروس يوضح ضعف الشرح داخل الجامعة أو انعدام الرقابة الجامعية على الأساتذة الجامعيين أثناء الشرح.

 

وأكدت وكيلة لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، أن مراكز الدروس الخصوصية أصبحت سرطانًا ينهش فى جسد التعليم الجامعي، لافتاً إلى أن ثقافة الطلاب ما زالت ثابتة ومتعلقة بالتعليم ما قبل الجامعي ولا تتطور، ويجدون فى الدروس الخصوصية الحل لتخطى السنوات الدراسية.

 

وقالت إن أسباب انتشار مراكز الدروس الخصوصية، هو وجود جيل من الطلاب أدمن الدروس الخصوصية، ولا يجد عنها بديلاً للنجاح بالجامعة، فضلاً عن عدم وجود محاربة حقيقية لهذه المراكز، إلا أن الوزارة تعلم جيدًا الأماكن التى تستخدم كمراكز للدروس الخصوصية، ولكنها تترك بعضها وتشن على البعض الآخر حملات ضبطية.

 

وطالبت البرلمانية، حكومة الدكتور مصطفى مدبولي، بتشديد الرقابة على أعضاء هيئة التدريس بكل الكليات، ومعاقبتهم بحزم فى حالة مخالفتهم، لافتة إلى أن قانون تنظيم الجامعات كان محددًا ودقيقًا فى هذا الشأن برفض جميع مراكز الدروس الخصوصية ومعاقبة القائمين عليها، بالإضافة لعمل حوار مع الطلاب وتثقيفهم وتوسيع مداركهم.

 

وشددت على ضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة مع القائمين على هذه المراكز، وإغلاقها بالتعاون مع المحافظات المختلفة، مطالبًا بتكثيف الحملات الضبطية خلال الفترة المقبلة، ومداهمة جميع الكيانات والمقرات المستخدمة فى إعطاء الدروس الخصوصية لطلاب الجامعات.

 

موضوعات متعلقة:

- طايل”: التعليم تحول لتجارة والدروس الخصوصية ادارة الوزارة لكسب الارباح

- ”تعليم القليوبية” : نؤيد إغلاق مركز جينيس للدروس الخصوصية

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات