رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

ترامب يحاول كسر عظام "فنزويلا" بالنفط

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو

اتخذت الولايات المتحدة خطوة جريئة اليوم الإثنين للسعي إلى سقوط الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، حيث أعلنت فرض عقوبات على شركة النفط الحكومية الفنزويلية PDVSA، وفقًا لصحيفة "لا ناثيونال" الفنزويلية.

وأكدت الصحيفة توفر الشركة دخلًا حيويًا لفنزويلا، والذي تستخدمه مادورو وحكومته وفقًا لواشنطن، لأغراض الفساد والحفاظ على السيطرة على البلاد، حيث قال مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جون بولتون: "إن تحرك اليوم يضمن عدم تمكنهم من نهب أصول الشعب الفنزويلي".

وبينت الصحيفة، أنه يحدث هذا بعد أقل من أسبوع من إعلان رئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية، خوان جوايدو، نفسه "رئيسًا مسؤولًا" عن بلاده، استناداً إلى المادتين 233 و 333 و 350 من الدستور، التي تعتبرها مادورو "انقلاب".

وأردفت الصحيفة، أنه تم الاعتراف على الفور جوايدو من قبل اثنى عشر دولة في أمريكا اللاتينية، وكندا، والتي تسبب المزيد من الاضطرابات الدولية، بالنسبة للولايات المتحدة.

وأضافت الصحيفة، أنه إذا كان الاعتراف بجوايدو إجراء مفاجئ من قبل حكومة دونالد ترامب، فإن العقوبات ضد النظام الفنزويلي تمثل خطوة مالية جلية، مبينة أن هذا تدبير ظلت واشنطن تدرسه منذ وقت طويل، لكن حتى الآن تجنبت تنفيذه بسبب التأثير الذي يمكن أن تحدثه في بلد يعاني بالفعل من أزمة اقتصادية وإنسانية هائلة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات