رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

في ذكرى وفاتها.. لماذا سخر عبد الوهاب من أداء فيروز؟

فيروز

لقبها الجمهور بالطفلة المعجزة، فقد دخلت عالم الفن بخطى واثقة وعمرها لم يتجاور الـ 7 سنوات، ورغم أنها لم تقدم سوى 10 أفلام فقط طيلة مشوارها الفني، إلا أنها أبهرت الجمهور وأصبح اسمها عالقًا في الأذهان، إنها الفنانة فيروز الصغيرة، التي تحل اليوم ذكرى وفاتها، وفيما يلي نقدم لكم سر سخرية الموسيقار عبد الوهاب منها.

ولدت بيروز أرتين كالفيان الشهيرة بـ "فيروز" يوم 16 مارس عام 1943 في القاهرة، لوالدين سوريين تعود أصولهما إلى مدينة حلب، واكتشفها الفنان اللبناني إلياس مؤدب، الذي كان صديقًا لوالدها، حيث لفتت نظره برقصها على الموسيقي التي كان يعزفها في سهرات العائلة، فقرر تأليف مونولوج خصيصًا لها ليصطحبها معه في السهرات التي كان يحييها بالمنازل، ومن هنا بدأت مشوارها الفني.

سر سخرية عبد الوهاب من فيروز

كان من المفترض أن يكون فيلم "ياسمين"، عملاً مشتركًا بين أنور وجدي، والموسيقار الراحل محمد عبد الوهاب، إلا أن الأخير لم يقتنع بفيروز وخاف أن يغامر بأمواله في فيلم تقوم ببطولته طفلة لا تجيد سوى غناء "المونولوج"، معاتبًا أنور على هذا التصرف قائلًا "إزاي تغامر بفلوسك في فيلم البطلة فيه طفلة تصلح لأن تغني مونولوج فقط؟»، لكن وجدي أصر عليها وخاض المخاطرة وحده".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات