رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"لسانك حصانك".. "زلات اللسان" تضع المسؤولين على فوهة البركان

زله اللسان

"لسانك حصانك إن صنته صانك وإن خنته خانك".. كلمات رددها الكثيرون في الأونة الآخيرة خاصة بعدما شهدت الساحة السياسية والإعلامية، مؤخرًا تصريحات لبعض من المسئولين ربما تكون صادمة للجميع، خاصة في حالة إهانة المواطن البسيط.

"البلطجية الأوباش".. تصريحات رآها الكثيرون مسيئة، صدرت من اللواء جمال الشبكشى رئيس حى العجوزة، خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية والذي انعقد مؤخرًا، والتي أثارت جدلاً واسعًا بالمحافظة، حيث انتهت بإقالة وزير التنمية المحلية لرئيس الحي من منصبه، ولكن الغريب رد "الشبكشي" على هذه التصريحات المثيرة للجدل، مؤكدًا أنه لم يقصد أبدًا إهانة المواطن، وأوضح أن البعض فسر مقولته خطأ.

ولم يكن رئيس حي العجوزة، أول مسؤول صدر منه تصريحات مسيئة لبعض فئات الشعب المصري، فهناك وزراء أُقيلوا مثل محفوظ صابر وزير العدل الأسبق، وآخرين اعتذروا مثل وزير الثقافة السابق عبدالواحد النبوي.

عشوائيات

كانت البداية، مع تصريحات اللواء أبو بكر الجندى، وزير التنمية المحلية، الصادمة والتي أثارت جدلا على الساحة بسبب تصريحات الصادمة والتي فسرها البعض بأنها إهانة لأهل الصعيد، قائلًا "عندنا تشجيع الاستثمار علشان نخلق فرص عمل، ونبطل الصعايدة يركبوا القطر وييجوا هنا القاهرة يعملولنا عشوائيات".

واعتذر اللواء أبو بكر الجندي، وزير التنمية المحلية، لأهالي الصعيد على الهواء مباشرة، فى مداخلة هاتفية بأحد البرامج التلفزيونية عن تصريحاته التي أدلى بها في يومه الأول بالوزارة، والتي اعتبرها العديدين إهانة لأهالى الصعيد.

وقال فى مداخلته "بعتذر للمرة الثانية والثالثة، لكل واحد من أهالي الصعيد، إن كانت تصريحاتى فهمت بطريقة خاطئة" موضحًا أنه كان يقصد بحديثه أنه يضع على رأس أولوياته توفير خدمات لأهالى الصعيد وتوفير فرص عمل مناسبة لهم للقضاء على البطالة.

نصف الوزارة حرامية

وفى سبتمبر العام الماضى أثار تصريحًا صحفيًا منسوبًا لوزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقى أزمة كبيرة تخطت الكثير من الحدود المحلية فقد جاء فى التصريحات المنسوبة إليه خلال حوار مع صحيفة قومية إن "نصف الوزارة حرامية والنصف الآخر حرامية ومش كفء"، مضيفًا أن غالبية المعلمين لا يذهبون للمدرسة ليتفرغوا للدروس الخصوصية.

إساءه الرسول

وفى مارس 2016 قرر رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل إقالة وزير العدل أحمد الزند من منصبه على خلفية "زلة لسان" اعتبرت إساءة للرسول محمد عليه الصلاة والسلام، وطلب رئيس الوزراء من الزند تقديم استقالته إلا أن الأخير رفض مما دفع رئيس الحكومة إلى إقالته.

إهانة عمال النظافة

لم يكن "الزند" هو وزير العدل الوحيد الذى تطيح تصريحاته بمنصبه، فقد سبقه المستشار محفوظ صابر للمصير نفسه الذى استقال على خليفة الغضب الذى أثارته تصريحاته عن أنه لا يمكن لأبناء عمال النظافة اعتلاء منصة القضاء، مما ترتب عليه إقالته هو إيضًا.

"عندى مشكلة مع التخان"

اتهام آخر بالعنصرية لاحق وزير الثقافة الأسبق الدكتور عبدالواحد النبوى فى أبريل 2015 إثر اتهام أمينة متحف محمود سعيد بالإسكندرية له بأنه أحرجها لزيادة وزنها وأنه قال لها "محتاجة تخسى شوية" و"عندى مشكلة مع التخان".

وجاءت الواقعة خلال زيارة الوزير للمحافظة فى جولة مفاجئة، وأثناء تجوله بالمتحف كانت تحاول أن تعرض عليه بعض المشكلات بالمتحف قال لها الوزير "أنا عندى مشكلة مع التخان.. انتى محتاجة تخسى شوية" كما طلب مازحًا من مديرة المتحف أن تكلفها بصعود وهبوط السلم 20 مرة يوميًا، وقالت الموظفة إن هذا جعلها تشعر بالحرج والإهانة وسط زملائها.

وأثارت تصريحات الموظفة حول الواقعة الكثير من الانتقادات للوزير الذى علق فى تصريحات صحفية بأنه كان يسعى لتشجيعها وأنه اعتذر لها تليفونيًا وأكد اعتزازه وتقديره لها.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات