رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"عبيد" على رأس قوائم المرشحين لـ"الصيادلة" رغم حكم "الإدارية العليا"

محي عبيد

"عبيد" على رأس قوائم المرشحين لـ"الصيادلة" رغم حكم الإدارية العليا

تطورات جديدة تشهدها انتخابات نقابة الصيادلة، المقرر إجرئها 1 مارس المقبل، على مقعد النقيب العام، و12 مقعد بمجلس النقابة العامة، بالإضافة إلى مقاعد النقابات الفرعية، بعد قرار المحكمة الإدارية العليا، برئاسة المستشار سعيد قصير، نائب رئيس مجلس الدولة، أمس والتي قضت برفض الطعنين المقامين من محيى عبيد، نقيب الصيادلة، وتأييد قرارات الجمعية العمومية العادية لنقابة الصيادلة التى انعقدت 15 مايو 2018 وما ترتب عليها من آثار.

كانت أبرز تلك القرارات وقف "عبيد" عن عمله وإحالته إلى التأديب، كما قضت المحكمة ببطلان قراره بدعوة الجمعية العمومية غير العادية للانعقاد في 14 مايو، وألغت المحكمة ما ترتب على الاجتماع من قرارات، ومنها إلزام النقابة بتسلم أوراق ترشح عصام عبدالحميد عبدالعزيز، لمنصب النقيب، وأحمد محمد عبدالله عبيد، لعضوية مجلس النقابة.

تحديد اختصاصات المجلس والنقيب

وقالت المحكمة في حيثيات حكمها إن نقيب الصيادلة - وإن كان يستوى على قمة النقابة ويمثلها أمام القضاء والجهات الأخرى- إلا أنه لا يحل محل مجلسها في اختصاصاته بموجب القانون، موضحة أن لكل من النقيب ومجلس النقابة اختصاصه الذى حدده القانون، ومن ثم فإن النقيب يمثل جزءًا من الكل، ولا يحق له تجاوز اختصاصه.

انتصار للقانون

قرار المحكمة يراه الدكتور أحمد فاروق، أمين صندوق النقابة العامة للصيادلة، بأنه تأييد قرار الجمعية العمومية العادية للنقابة، التي عقدت في 15 مايو الماضي، وما ترتب عليها من وقف النقيب عن ممارسة مهامه كنقيب للصيادلة، وإحالته للتحقيق، وأنه انتصار لصحيح القانون.

وأضاف أمين الصندوق، في تصريح خاص لـ"بلدنا اليوم"، أن حل الخلافات داخل النقابات المهنية لابد أن يكون وفقا لقانون النقابة، في ظل وجود دولة القانون، مشيرًا إلى أن الحكم قضى على رغبة النقيب السابق في أن يتوغل على أحكام القانون ويختطف نقابة تمثل ربع مليون صيدلي، فكان يجب أن نضع النقابة في وضعها الصحيح، مؤكدًا أن الأحكام القضائية نبراس عمل لوضع كافة النقابات المصرية في العقود القادمة، فحكم القضاء حدد اختصاصات النقيب واختصاصات مجلس النقابة، و لايمكن لأي شخص أن يتوغل على القانون والاختصاصات التى منحها القانون.

18 طعن بالانتخابات

وحول نتائج الطعون على قوائم المرشحي التي انتهت اللجنة المرفة على الانتخابات من تلقيها أمس الأثنين، ذكر أن اللجنة المشرفة على الانتخابات تلقت ما يقرب من 18 طعن، ومجلس النقابة لايتدخل في عمل اللجنة ويترك الأمر برمته إلى لجنة الانتخابات، منوهًا إلى أن هناك أكثر من 700 مرشح بانتخابات النقابة والنقابات الفرعية منهم، 13 مرشح على مقعد النقيب العام، و18 مرشح على مقعد عضوية المجلس فوق سن 18 عضو و23 مرشح على مقعد عضوية المجلس تحت السن، وعلى مقاعد المناطق 21 مرشح، يتنافسون على مقاعد النقابة العامة والنقابات الفرعية.

الانتخابات معبرة عن جموع الصيادلة

وأكد عضو مجلس الصيادلة، أن اللجنة المشرفة على انتخابات النقابة، بها نائب رئيس مجلس الدولة، ورغم صعوبة الفترة الماضية التي مرت بها النقابة، إلا أن الانتخابات سوف تظهر بصورة مشرفة معبرة عن جموع الصيادلة، وسوف تنتج مجلس يعبر عن صيادلة مصر مدافعا عن حقوقهم.

النقيب لا يزال بقوائم المرشحين

وعن موقف النقيب السابق من الترشح بالانتخابات بعد حكم القضاء الإداري، أوضح أن النقيب السابق حتى الأن لم يصدر حكم ضده، ولا يزال موجودةعلى قوائم المرشحين بانتخابات الصيادلة.

إنجاح العملية الانتخابية

 وكانت اللجنة العليا لانتخابات نقابة الصيادلة، أكدت في بيان لها على حرصها على خروج انتخابات النقابة بصورة مشرفة تتسم بالشفافية والنزاهة، وأن اللجنة تبذل أقصى ما فى جهدها لإنجاح العملية الانتخابية لنقابة الصيادلة، لبدء مرحلة جديدة مليئة بالعمل بعد تعرض النقابة لأزمات متلاحقة خلال الفترة الماضية.

بلدنا اليوم
التعليقات
× تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات