رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

السيسي يروج للسياحة والوزارة خارج نطاق الخدمة

حققت أسوان مكاسب سياحية بالجملة، وذلك من انعقاد المؤتمر الوطنى للشباب بها، والذي انعقد على مدار يومي الجمعة والسبت، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ولفيف من الوزراء والنواب والعديد من الشباب من مختلف محافظات الصعيد.منذ وصول الرئيس عبد الفتاح السيسى إلى أسوان، بدأ وكأنه يقود حملة ترويجية للسياحة فى المدينة الساحرة تفوق عشرات المرات الحملات المدفوعة التى تتكلف ملايين الجنيهات، حيث عبرت جولات الرئيس فى شوارع أسوان ونيلها الساحر دون حراسة وبالملابس الكاجوال عن الحالة الأمنية الممتازة التى تسود محافظات الصعيد، وحرصه الشديد على أبراز معالم مصر السياحية.وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، فعاليات المؤتمر الوطني الثاني للشباب الذي تستضيفه أسوان، بمشاركة أكثر من 23 وزيرا، و1300 شاب، وشخصيات عامة، وأعضاء مجلس النواب عن الصعيدوأشاد الرئيس بالشباب الذين بإرادتهم ستحيا مصر، مكررًا: «تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر».السيسي بجولة نيلية سياحيةفقام الرئيس عبدالفتاح السيسي، ويرافقه عدد من الشباب المصري، المشارك في مؤتمر الشباب الوطني، بأسوان، بجولة نيلية سياحية، في نيل أسوان، استقلوا خلالها عشرات المراكب، لنقلهم إلى الجهة الأخرى المقامة بها قاعة المؤتمر، الذي ينعقد الآن.طوقت، جولة الرئيس النيلية، استقبال أهالي أسوان الحافل على ضفاف النيل، بالأغاني النوبية القديمة والوطنية، حتى وصول موكب الرئيس إلى الضفة الأخري، بمراكب نيلية، وحلمت المركب التي استقلها الرئيس رسالة سلام للعالم، تحت شعار «مرحبا بكم في مصر».السيسي يتجول بالحنطور برفقة زوجتهفوجئ سائقو عربات الحنطور الواقفة أمام فندق تابع للجيش في مدينة أسوان جنوب مصر باستدعائهم من قبل أفراد أمن الفندق.واعتقد السائقون أن هنالك وفدا سياحيا أجنبيا يرغب القيام بجولة على نهر النيل، حيث اختير اثنان منهم لمرافقة ضيوف يرغبون بالفعل بالتنزه على الكورنيش، وكانت المفاجأة أن الضيوف هم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وقرينته السيدة انتصار عامر.ركب الرئيس وزوجته، الحنطور، بينما ركب باقي أفراد الحراسة الحنطور الآخر وراءهما لمرافقتهما طول الرحلة التي استغرقت 20 دقيقة من ميدان المحطة على الكورنيش وحتى العودة إلى الفندق، وكان السيسي يحيي السياح والمصريين الذين فوجئوا بالرئيس يتنزه بينهم راكبا الحنطور.وشاهد الرئيس المصري مباراة منتخب مصر وغانا لدى عودته إلى الفندق، مع الشباب المشاركين في مؤتمر الشباب.وذُكر أن هذه الرسائل موجهة إلى السائحين المترددين في زيارة مصر، وكذلك لمروجي شائعات أن الأمن ما زال غائبا عن مصر.«خيري»: الرئيس أعطى قبلة لتنشيط السياحةقال خيري محمد على، رئيس غرفة شركات السياحة بأسوان، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، أعطى قبلة لتنشيط للسياحة فى أسوان، وذلك من خلال العروض النيلية وجولة الحنطور وزيارة السد العالي، وغيرها من المشاهد التى ستضيف إلى أسوان مزيدًا من الجذب للسياحة الأجنبية والداخلية أيضًا باعتبارها رسالة أمن وأمان فى أسوان خاصة ومصر عامة.«العمري»: زيارة الرئيس لأسوان رسالة في قمة الذكاءقال أحمد العمري، خبير سياحي، إن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي، لمحافظة أسوان، وجولته بالحنطور بصحبة زوجته، وإيقافه للموكب لمصافحة المواطنين، وزيارته المفاجئة للسد العالي، تهدف لإرسال رسالة إلى العالم أن مصر دولة أمنة.وأشار «العمري» إلى أن هذه الزيارة في قمة الحنكة والذكاء، وجاءت في الوقت المناسب، لافتًا إلى أن الرئيس ومؤسسة الرئاسة، هما من يقومان بالتسويق السياحي لمصر، في غياب تام لهيئة تنشيط السياحة ووزارة السياحة.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات