رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

بعد إحالة 6 متهمين للمفتي.. محطات هامة بقضية «التعدي على كمين الخصوص»

محكمة

أسدلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة اليوم الأربعاء، الستار على محاكمة المتهمين بالقضية المعروفة اعلاميًا بـ«اقتحام كمين الخصوص» بعدما أصدرت قرارًا بإحالة أوراق 6 متهمين إلى فضيلة المفتي، لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم، محددةً جلسة 28 أغسطس المقبل للنطق بالحكم النهائي.

القضية التي انعقدت داخل ساحات المحكمة على مدار ما يقارب سنتين، مرت بمجموعة من المحطات الهامة، التي نتطرق إليها في سياق السطور التالية..

إصابة ضابطين وأمين شرطة

البداية كانت عند حدث هجوم مسلح على كمين الخصوص، من جماعة إرهابية، حيث أسفر الهجوم المسلح عن استشهاد مصطفى محمد أمين رقيب شرطة عمدًا، خلال تواجده بكمين شرطة الخصوص وإصابة معاون مباحث قسم الشرطة.

وتلقى أشرف عبد القادر مدير مباحث القليوبية بلاغًا بالواقعة، وانتقل بصحبة العميد حسام فوزى رئيس مباحث المديرية والعقيد عبدلله جلال رئيس فرع البحث الجنائى لمكان الحادث، وتبين استشهاد رقيب شرطة "مصطفى محمد" وإصابة النقيب خالد محى معاون مباحث الخصوص، والمخبر "حسن ع" بإصابات بالغة، وتم فرض كردون أمنى حول مداخل ومخارج الطريق الدائري وقرى الخانكة وشبين القناطر وجار ملاحقة المتهمين.

 

النيابة تصرح بدفن جثة شهيد كمين الخصوص

وبعد إجراء التحقيقات، أمر المستشار محمود سعيد، رئيس نيابة الخصوص، بالتصريح بدفن جثة رقيب الشرطة "مصطفى محمد" الذي استشهد في الهجوم المسلح على الكمين بعد تشريحها لبيان سبب الوفاة وطلب تحريات المباحث حول الواقعة وضبط مرتكبيها.

انتقل فريق من نيابة الخصوص برئاسة محمود سعيد لمعاينة موقع كمين الخصوص

أسفل الطريق الدائري الذي تعرض لهجوم مسلح من قبل ملثمين يستقلون سيارتين، وأسفر الهجوم عن مصرع رقيب شرطة وإصابة معاون مباحث قسم الخصوص ومخبر.

وذكرت التحقيقات أن المتهم الأول فى 2016 أسس تولى قيادة جماعة إرهابية، على خلاف أحكام القانون الغرض منها تعطيل الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة عملها، كما أن هذه الجماعة استهدفت الدعوة لتكفير الحاكم وشرعية الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على رجال الشرطة والقوات المسلحة، فضلا عن قيامه بضم باقى المتهمين إلى تلك الجماعة الإرهابية وتدريبهم على كيفية استخدام الأسلحة النارية لاغتيال رجال الشرطة.

وأضافت التحقيقات أن المتهمين من الأول إلى الخامس والتاسع والحادى عشر والثانى عشر أمدوا تلك الجماعة بالأموال اللازمة والأسلحة النارية والمفرقعات لتنفيذ أغراضها الإرهابية وارتكب المتهمون جميعا جناية اغتيال الشهيد مصطفى محمد أمين رقيب شرطة عمدا، خلال تواجده بكمين شرطة الخصوص، حيث تولى المتهم الثالث تصوير واقعة التعدى والاغتيال، كما شرعوا فى اغتيال ضابط الشرطة خالد محى الدين، وآخرين من المكلفين بتأمين كمين الخصوص.

 

تأجيل القضية للمرافعة

محكمة جنايات القاهرة التي تنظر القضية، برئاسة المستشار شعبان الشامي، قررت إرجاء انعقادها إلى جلستي 28 فبراير و 29 أبريل للمرافعة، التي جاء بها المطالبة ببراءة المتهمين، لعدم صلتهم بالواقعة، لتقرر المحكمة في النهاية حجز القضية للحكم في جلسة 27 يونيو 2018.

 

ختامًا، فقد قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في معهد أمناء الشرطة، اليوم الأربعاء، إحالة أوراق ٦ متهمين إلى مفتي الجمهورية لأخذ رأيه الشرعي وحددت جلسة ٢٨ أغسطس المقبل للنطق بالحكم في اتهامهم بالهجوم على كمين الخصوص أسفل الدائري والذي أسفر عن استشهاد مخبر سري وإصابة ضابط ورقيب شرطة.

وتضم قائمة المتهمين كلا من إسلام محمد عابدين، وإسلام أحمد عبد الله، وحمد صبرى حسين، ومحمد ناصر عرفة، وإبراهيم عبد الظاهر، وعبد الرحمن مصطفى إبراهيم، وعمر خليل السيد ،وعبد الرحمن رضا محمد، ومحمد محمود أحمد، وشوقى سمير شوقى، وبلال عماد سيد محمد، وعبد الرحمن على عبد الحليم .

والمتهمون المحالون للمفتي، هم: «إسلام محمد، ومحمد صبري، ومحمد ناصر عرفة، وإبراهيم عبدالظاهر، وعبدالرحمن مصطفى، ومحمد محمود».

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات