رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

أولياء أمور طالبات الشعراوي الثانوية في الوادي الجديد: «الحلو ما بيكملش»

أعرب عدد من طالبات وأولياء أمور مدرسة الشعرواي الثانوية بنات بالخارجة محافظة الوادي الجديد، عن استياءهم من عدم جاهزية المدرسة للدراسة بشكل تام، فضلاً عن عدم وجود معامل تؤدي بها الطالبات الامتحانات العملية مما أثار مخاوف الأهالي من تأثير ذلك على بناتهم.المدرسة الجديدة المكونة من طابقين قابلة للتعلية، وتضم عدد 9 فصول تعليمية وهي تمويل من صندوق دعم المشروعات بوزارة التربية والتعليم تم افتتاحها منذ أكثر من شهر، وإلى الآن لم تعمل بكامل طاقتها رغم انتظام الطلاب والمدرسين في العمل بها.تقول هدى، ولية أمر إحدى الطالبات: " فرحنا بافتتاح مدرسة الشعرواي الثانوية بنات الجديدة بمدينة الخارجة حيث قربت المسافة على ابنتي ووفرت الكثير من الوقت والجهد، ولكن الفرحة لم تكتمل حينما رأيت عدم جاهزية المدرسة بشكل كامل لاستقبال الطالبات، وظهر هذا جليًا في عدم توافر معامل للامتحانات العملية، والأثاث المتواضع الموجود بالمدرسة والذي لا يرتقى لأن يكون أثاث مدرسة جديدة تكلفت ملايين الجنيهات.وتذكر لنا "إيمان محمد"، ولية أمر طالبة بالمدرسة، أن المدرسة تعاني من نقص عددي في المدرسين، ويجب على مسئولي التعليم في المحافظة سرعة التحرك لاستكمال هذا الصرح الجميل وتوفير كل متطلباته من كوادر تعليمية وأثاث ومعامل، فالمدرسة أكثر من مجرد مبنى مكون من طابقين.وأوضحت "ماجدة محمد محروس" مديرة المدرسة: "حتى الآن لا توجد سكرتيرة بالمدرسة ولم يتوفر أثاث لغرف المدرسين أو الإدارة، ولم يصل إلى المدرسة أي خطاب رسمي بميعاد وصول تلك المتطلبات الضرورية للمدرسة، خاصة وقد أصبحنا على مشارف امتحانات الفصل الدراسي الأول ولا نعلم كيف سيمتحن الطالبات امتحانات العملي".جدير بالذكر، أن اللواء محمود عشماوي قد افتتح مدرسة الشعراوي الثانوية بنات بحي الزهور بمدينة الخارجة في إطار احتفالات المحافظة بعيدها القومي السابع والخمسون في الرابع من أكتوبر 2016 بتكلفه 3.1 مليون جنيه، وأن المدرسة مكونه من طابقين قابلة للتعلية، وتضم عدد 9 فصول تعليمية وهى تمويل من صندوق دعم المشروعات بوزارة التربية والتعليم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات