رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«أمك اللي جيبهالك».. خفة دم المصريين تظهر في حادث «مصر للطيران»

«تلاقي أمك اللي جيبهالك».. تصدرت تلك العبارة آلاف التعليقات الساخرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي عقب حادث اصطدام طائرة مصر للطيران مع طائرة أتلانتك الإنجليزية في مطار جون كيندي بولاية نيويورك بأميركا والذي وقع صباح الثلاثاء. وعقب الحادث انهالت تعليقات الرواد وأظهرت خفة دم المصريين والذي بدورهم حولوا الحدث إلى فكاهة، وجاءت بعض التعليقات بسيناريو من وحي الخيال إذ قالوا أنه من المفترض أن ينزل قائد الطائرة المصرية هو و"التباع" المرافق له ويقوموا بضرب قائد الطائرة الأمريكاني، ويحرروا محضر وذلك بعد تظبيط "رشوة" أمين بخمسين دولار.وجاءت باقي التعليقات كالتالي: "المفروض يبصوا في المرايات"، "طول ما الرخص بتطلع بواسطة حتحصل حوادث"، "من أتلف شيء فعليه إصلاحه والحمد لله أن التصادم في المطار مش في الجو"، "أكيد أمه اللي جيبهاله"، "يا عم دول كانوا بيسلموا على بعض".ووقع التصادم بين جناحي الطائرتين وهما من طراز B777-300ER تسجيل SU-GDL رقم 986، والأخرى الإنجليزية من طراز A330 تسجيل G-VRAY.وتم إنزال جميع الركاب وتسكينهم في أحد الفنادق القريبة من مطار چون كينيدي على أن يستأنفوا رحلتهم إلى القاهرة على متن رحلة الشركة رقم ٩٨٦ التي تقلع الثلاثاء الساعة 18:00 بتوقيت نيويورك، مع مراعاة تعديلات الحجوزات وتنسيقها مع رحلات الترانزيت، بما لا يخل بالتزامات الركاب.وأدى تصادم الطائرتين إلى حدوث قطع في أحد جناحي طائرة فيرجن أتلانتيك، وإصابات في جناح طائرة مصر للطيران، ولكن الأضرار بطائرة مصر للطيران كانت أخف من الأخرى، وعلى الفور تم استدعاء الأطقم الخاصة بصيانة الطائرات من أجل إصلاح الأضرار التي أصابت الطائرتين، كما تولت فرق التحقيقات عملها للتوصل إلى أسباب الحادث.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات