رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

مصرع صحفي حوادث في الفلبين

لقي محرر حوادث حتفه بالرصاص بالفلبين في أحدث سلسلة من الهجمات على العاملين بوسائل الإعلام، بحسب ما ذكرته الشرطة وزملاؤه اليوم، السبت.وقالت الشرطة الفلبينية إن أليكس باكوبا، البالغ من العمر 56 عاما، تعرض لهجوم أمام ورشة إصلاح ساعات تمتلكه أسرته في ضاحية كويابو في مانيلا مساء أمس، الجمعة.وذكر الاتحاد الوطني للصحفيين في الفلبين أن باكوبا كان يعمل فى صحيفة شعبية، بينما لم تحدد الشرطة ما إذا كان قد قتل بسبب عمله، ولكن الاتحاد دعا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة؛ للكشف عن ملابسات الحادث بغض النظر عن الدافع وراء ارتكاب الجريمة.وتعد الفلبين واحدة من أكثر الأماكن خطورة بالنسبة لعمل الصحفيين ورجال الإعلام، بحسب لجنة حماية الصحفيين التي تتخذ من نيويورك مقرا لها.ويعد باكوبا الصحفي رقم 174 الذي يلقى حتفه في الفلبين منذ عام 1986ورقم 34 في ظل فترة حكم الرئيس بينيو أكينو، الذي تولى الحكم في البلاد عام 2010وتنتهي فترته في 30 يونيو المقبل.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات