رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

شائعة غضب الثور من اللون الأحمر

مصارعة الثيران

"إن كان حبيبك ثور البسله أحمر".. اعتاد على أسماعنا هذا المثال، اعتقادًا من الكثير أن اللون الأحمر يثير الثور ويغضبه؛ إذ يلوح به دائمًا مصارع الثيران للثور من خلال قطعة قماش حمراء.

 

ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن الثور لا يستطيع تمييز الألوان فهو لا يعرف الأحمر من الأزرق، وليس وحده فقد اثبتت دراسات علمية أن الثيران والثدييات في شكل عام مصابة بعمى اللألوان.

 

 وكل ما يجذب انتباهه ويجعله في حالة هياج هي الحركة فقط وليس اللون الأحمر، وهو ما يظهر بوضوح عند تخطيه قطعة القماش الحمراء والمرور من أسفلها، فاتجاهه ناحيتها لحركتها وليس لونها، ومصارعة الثيران تتم بين الإنسان والحيوان، وهي رياضة أسبانية تتم فيها المواجهة بين المصارع والثور في حلبة، وتتمتع بجمهورها الكبير.

 

 

 

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات