رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

المثليتان ”ميرال ونوران” يردان على سؤال ”مين فيكم الراجل؟”

المثليتان  ميرال مختار ونوران الجندي

على الرغم أن القانون المصري يحظر نشاط المثليين داخل الأراضى المصرية، فضلًا عن وجود عقوبات جنائية ضد المثليين والمثليات والرجال مزدوجي الميل الجنسي تميل إلى النشأة من قانون الدولة ضد الدعارة، حيث يحتوي القانون حظرًا على "الفسوق"، حتى إن كانت عملية الاتصال الجنسي إتجار أو دعارة، إلا أن هناك فتاتان ظهرتا مؤخرًا لتعلنا عن اقتراب زواجهن من بعضهم البعض ليضربا بفعلتهن العقائد والعلم والعادات والمنطق عرض الحائط.

 

المصريتان نوران الجندي وميرال مختار، يعيشان في كندا ومنذ رفعهن الغطاء عن مثليتهن وهن يتعرضان لانتقادات لاذعة من رافضي المثلية الجنسية بشكل عام، والمصريين بشكل خاص، حتى فاجئن الجميع ونشرتا مقطع فيديو لهن يعبروا خلاله عن استيائهم من ذلك الهجوم، والرد على ما أثير عنهما في الصحافة خلال الفترة الماضية.

 

 

وأكدت الفتاتان، اللتان تعيشان في الخارج أنهن "مش خايفين" ويعيشان في الخارج بحرية، وهددن من هاجموهن في الخارج باتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

 

وشددتا على أن ليس من شأن أحد أن يسأل حول لماذا قصن شعرهن، أما عن سؤال الكثير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي حول من منهن تكن الرُجل في العلاقة أجابتا الفتاتان: "أنهن فتاتان وليس هناك وجود رجل، وأن علاقتهن مثلية لأن مفيهاش راجل". 

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات