رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

٧ أكتوبر.. نظر طعن «البلتاجى وحجازى» على سجنهما بـ«تعذيب ضابط برابعة»

حددت محكمة النقض برئاسة المستشار حسام عبد الرحيم، جلسة ٧ أكتوبر القادم لأولى جلسات نظر الطعن على الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار محمد شرين فهمى، بمعاقبة كل من محمد محمود زناتى وعبد العظيم محمد ومحمد البلتاجى وصفوت حجازى بالسجن المشدد 10 سنوات عن تهمه الضبط والاحتجاز بدون وجه حق، ومعاقبه كل من محمد البلتاجى وصفوت حجازى بمفردهما بالسجن 10 سنوات، فى قضية اتهامهما بتعذيب ضابط وأمين شرطة بميدان رابعة العدوية. وقالت محكمة الجنايات، فى حيثيات حكمها، إنه ثبت للمحكمة ثبوتًا قاطعًا جازمًا لا مرية فيه مستقر فى يقينها على سبيل الجزم واليقين أن المتهمين محمد محمود على زناتى، وعبد العظيم إبراهيم محمد عطية ومحمد محمد إبراهيم البلتاجى، وصفوت حمودة حجازى رمضان أنه خلال الفترة من 3/7/2013 حتى 14/8/2013، احتجزوا المجنى عليهما الملازم أول شرطة محمد محمود فاروق، ومندوب الشرطة هانى عيد سعيد فى غير الأحوال المصرح بها قانونا، وذلك بغية التأثير على جهاز الشرطة فى أدائه لعمله، كما استخدم المتهمان الأول والثانى القوة والعنف معهما، وقاما المتهمان الأول والثانى بمشاركة الجماعة التى احتلت منطقة رابعة العدوية بغرض الدعوة إلى تعطيل أحكام القانون ومنع السلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، مع علمهما بأغراضها بأن تولى الأول الإشراف على المستشفى الميدانى، الذى أقامته تلك الجماعة والثانى مساعداً له بها.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات