رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

«الجناينى» ينهى أزمة مرتضى منصور مع الدولار

أصبحت العملة الصعبة هى الأزمة التى تواجه المستشار مرتضى منصور، رئيس نادى الزمالك فى مسألة التعاقد مع مدير فنى أجنبى، حيث يخشى رئيس النادى الأبيض من عدم توفير الدولارات لصرف راتب المدير الفنى فى حالة التعاقد مع مدرب أجنبى، وهو ما جعل مرتضى منصور يلجأ إلى عمرو الجناينى عضو مجلس الإدارة نادى الأسبق، والذى يشغل منصب هام فى أحد البنوك الاستثمارية وذلك من أجل الإتفاق معه على توفير الدولارات لصرف مرتب المدير الفنى فى حالة التعاقد مع أحد المدربين الأجانب المرشحين لقيادة الزمالك فى الفترة المقبلة، خاصة وأن التأخير فى صرف راتب المدير الفنى الأجنبى سيعرض الزمالك إلى عقوبات من جانب الاتحاد الدولى لكرة القدم «فيفا».الجناينى وعد مرتضى منصور، بتوفير الدولارات فى الفنرة المقبلة، ولكن بقيمة لا تزيد عن 25 ألف دولار شهريًا وفى حالة التعاقد مع مدير فنى أجنبى بقيمة أكثر من ذلك، فعلى المجلس الأبيض توفير الفارق. وكانت الفنرة الأخيرة قد شهدت تردد من مرتضى منصور، فى التعاقد مع مدير فنى أجنبى، بسبب العملة الصعبة خاصة وأن سعر الدولار تخطى الـ18 جنيه بعد قرار التعويم، وهو ما أجبر المجلس الزمالكاوى للإبقاء على محمد حلمى فى الفترة الأخيرة، وقبلها وضع مؤمن سليمان على رأس الجهاز الفنى، ولكن بعد سوء النتائج فى الفترة الأخيرة اضطر مرتضى للبحث عن مدير فنى أجنبى لقيادة الفريق. 

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات