رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير المالية الموريتاني يطالب المؤسسات المالية العربية بالتوجه الى الاقتصاد الفلسطيني

عبر وزير المالية الموريتاني المختار ولد أجاي، رئيس القمة العربية السابقة «27»، للمجلس الاقتصادي والاجتماعي على المستوى الوزاري التحضيري، في كلمته، عن أمله في أن تكون منطقة البحر الميت معلما بارزا في مسيرة التنمية الاقتصادية العربية بما يحقق آمال وتطلعات شعوبها للوصول إلى التكامل الاقتصادي العربي.وقال «ولد أجاي»، إن العمل العربي المشترك يتعزز سنة بعد الأخرى، مؤكدا أن رئاسة الأردن للمجلس سيدعم أعماله ويعطي إضافة نوعية فيما يخص العلاقات الاقتصادية العربية التي تواجه الكثير من التحديات الراهنة.وأكد على وجود آمال كبيرة لدى الأمة العربية لإنجاز المزيد من مكتسبات التنمية بما يليق بمكانتها وإمكانياتها الكبيرة وبخاصة أن الدول العربية تملك خمس خيرات العالم الباطنية من المواد المختلفة.واستعرض «ولد أجاي»، الانجازات التنمية التي حققتها الدول العربية في مجال الصحة والتعليم والبنى التحتية والموارد البشرية، مستغربا إصدار أحكام مسبقة على هذه المسيرة.وتطرق لبعض الإنجازات التي تحققت بمسيرة المجلس على مدار العامل الماضي بعد تسلم بلاده رئاسة المجلس ومنها تنفيذ قرارات تتعلق باتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى والاتحاد الجمركي العربي وقواعد المنشأ.وأدان «ولد أجاي»، الانتهاكات الإسرائيلية الصارخة بحق الشعب الفلسطيني، مطالبا المؤسسات المالية العربية الدولية وتوجه استثماريتها نحو الاقتصاد الفلسطيني ودعم صمود الشعب الفلسطيني من خلال صندوق الأقصى الذي هو إحدى المبادرات العربية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات