رئيس مجلس الإدارة
د/ إلهام صلاح
رئيس التحرير
وليد الغمري

«صيدلة بورسعيد».. كلية عملي تحولت إلى نظري

يُعاني طلاب كلية الصيدلة جامعة بورسعيد، من عدم وجود إمكانيات خاصة بمجالهم وعدم توافر المعامل والمدرجات وتحولت دراستهم العملي إلى دراسة نظرية في سكاشن بدون تطبيق عملي، وإن توفر لهم حضور محاضرة تكون في كلية العلوم ويعاملوا بطريقة غير لائقة من الدكاترة هناك ،يذهب الطلاب في كثير من الأوقات للكلية لمكان صباحًا ويرحل لمكان سكنه دون حضور أي محاضرة لعدم وجود مادة علمية يقدمها أستاذتهم. كما تعاني طالبات الكلية من مكان السكن في المدينة الجامعية في بور فؤاد الذي يبعد عن مكان كليتهم في بورسعيد حوالي ساعة ونصف، وغالبًا يذهبن الكلية بدون استفادة، فلم يتلق الطلاب أي محاضرات منذ بداية الفصل الدراسي الثاني، فتوجه الطلاب لعمل شكاوي لرئيس الإتحاد لكونه الممثل الأول لهم بالجامعة فلم يُلق بالًا.طلب مسئول من الكلية من الطلاب في بداية العام دفع رسوم لبناء المعامل وجلب معدات ولكن رفض الطلبة لدفعهم مصروفات 600 جنيه عند التقديم.والجدير بالذكر إن.هذا العام هو العام الثالث لتأسيس الكلية وقبول الطلاب دون تقديم مادة علمية ومعامل وعدم توفر أستاذة للتدريس سوى معيد واحد والباقي من كلية العلوم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات