رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

قاضى «أحداث بولاق» يوبخ مُجرى التحريات لعدم تذكره الواقعة

تستمع محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، إلى أقوال شاهد الإثبات مصطفى داوود، رئيس وحدة مباحث شرطة بولاق، ومُجرى التحريات فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"احداث بولاق أبو العلا" والمتهم بها 104 متهمًا.وبسؤال الشاهد عن تفاصيل الواقعة، أوضح عدم تذكره لجوانب كثيرة من الأحداث محل القضية، نظرًا لمرور فترة زمنية طويلة عليها، ليأمر رئيس المحكمة بإعادة تلاوة أقوال الشاهد التى أدلى بها فى تحقيقات النيابة.وعقب الإنتهاء من سرد أقواله بالتحقيقات، شدد الشاهد مُجددًا على عدم تذكره للواقعة وتاريخ حدوثها وملابساتها، ليُعقب القاضى موبخًا الشاهد قائلًا له: "ما ينفعش تكون مُجرى التحريات ومش فاكر، أمال مين اللى يفتكر".ووجهت النيابة للمتهمين اتهامات عديدة، من بينها القتل العمد والانضمام إلى جماعة عصابية مسلحة، بغرض تعطيل أحكام القانون، واستعمال القوة والعنف ومقاومة السلطات والاعتداء على المواطنين، وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة وحيازة أسلحة وذخائر وقنابل يدوية بقصد الاستخدام والقتل العمد والشروع فى القتل والبلطجة.وتعود وقائع القضية على خلفية الدعوة لجمعة الغضب، عقب فض اعتصامى ميدانى النهضة ورابعة العدوية لأنصار الرئيس المعزول محمد مرسى فى منطقة بولاق أبو العلا، حيث شهدت المنطقة اشتباكات بين الاهالي وبعض انصار الرئيس المعزول، مما أسفر عن سقوط 6 قتلى وإصابة العشرات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات