رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

مستشار المفتي: لابد من سماع مريض السكر لنصائح الطبيب في الصيام

أكد مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي الجمهورية، أهمية التوعية الدينية للمرضى بجانب المتابعة الطبية خاصة فيما يتعلق بالمحافظة على صحتهم وقاية وعلاجا، وأن الأطباء في مسألة المرض هم أهل الذكر فيه؛ كما يقول تعالى: (فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون).وأشار عاشور في مشاركته بمؤتمر مؤسسة دار العالمية المعنية بتوعية مرضى السكري في رمضان؛ والذي عقد مؤخرًا بمدينة دبي بدولة الإمارات العربية، إلى أنه ينبغي على المريض بالسكر سماع إرشادات الطبيب المعالج له فيما يخص موضوع الصيام؛ وأن حكم العمل بتلك الإرشادات قد يصل إلى الوجوب، إذا أدى عدم الالتزام بتلك التوجيهات إلى ضرر بصحة المريض، خاصة في المستويات الشديدة من هذا المرض وفقا للقاعدة الفقهية القائلة بوجوب إزالة الضرر.وختم مستشار المفتي مشاركته بأن الشرع الشريف كفل الأجر كاملا لذوي الأعذار الذين لا يستطيعون القيام بما فرض الله سبحانه عليهم من الأحكام؛ فيتساوى المريض في الأجر مع السليم الصحيح ما دام معذورا، ومن أجل ذلك جعل الله الفدية بدلا عن الصوم للمريض الذي يستمر مرضه ولا يرجى شفاؤه بقول الأطباء.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات