رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

مسؤول فلسطيني: عباس يتجه نحو إجراء تعديل وزاري محدود على الحكومة

أعلن بسام الصالحي، أمين عام حزب الشعب الفلسطيني، أن الرئيس محمود عباس، يتجه نحو إجراء تعديل وزاري محدود، على حكومة الوفاق، برئاسة رامي الحمد الله، واستكمال المشاورات مع حركة حماس، لتشكيل حكومة وحدة وطنية .وقال الصالحي خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم في تلفزيون "وطن" المحلي، في مدينة رام الله:" قدمنا نحن في حزب الشعب مقترحا للفصائل قبل ثلاثة أيام، للخروج من مأزق تشكيل حكومة وحدة وطنية، وطرح على كافة الفصائل لكنها لم ترد عليه حتى الساعة".وينص المقترح -حسب الصالحي-على تطبيق ما جاء في اتفاق الشاطئ، مع إجراء تغيير في حكومة الوفاق الوطني، وتحويلها إلى حكومة وحدة وطنية تضم كافة الفصائل.وبين الصالحي أن اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، ستنظم اليوم اجتماعا خاصا، لبحث نتيجة المشاورات المتعلق بالحكومة، مضيفا:" بات للقيادة والرئيس محمود عباس توجه إلى إجراء تعديل وزاري محدود على الحكومة، واستمرار المشاورات مع حماس لتشكيل حكومة وحدة وطنية".وأعلنت حركة حماس مساء أمس الاثنين أن مشاورات تشكيل حكومة وحدة وطنية "لم تبدأ بعد حتى يتم الحكم عليها".واتهمت في بيان صحفي، حركة "فتح" بمحاولة "فرض أملاءاتها والتفرد في هذا الأمر".وقالت :" كل ما جرى حتى الآن هو بعض الاتصالات التي حاولت (فتح) من خلالها فرض أملاءاتها، انطلاقًا من أوهامها الخاطئة بأنها تملك الشعب الفلسطيني ومن حقها أن تقرر منفردة ما تشاء في الشأن الفلسطيني".وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قد قال في تصريحات صحفية أمس إن لديه توجه إلى إجراء تعديل وزاري على حكومة رامي الحمد الله، في حال فشلت مشاورات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.وقررت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، في 22 يونيو/حزيران الجاري البدء بمشاورات مع مختلفة الفصائل والقوى الفلسطينية، لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات