رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

الأزهر ينعي ضحايا حادث محطة مصر

احمد الطيب

نعى الأزهر الشريف وإمامه الأكبر الدكتور أحمد الطيب، بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، ضحايا حادث اصطدام قطار بأحد الأرصفة في محطة قطارات رمسيس، اليوم الأربعاء، ما أسفر عن سقوط عدد من الوفيات والمصابين.

وتقدم الأزهر الشريف بخالص التعازي لأهالي وأسر الضحايا، سائلًا المولى -عز وجل- أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن ينعم على المصابين بالشّفاء العاجل.

كانت هيئة السكة الحديد، أعلنت في بيان رسمي، انحدار جرار وردية رقم 2302 واصطدامه بالصدادات الخرسانية بنهاية الرصيف رقم 6 بمحطة مصر.

حيث شهدت محطة مصر نشوب حريق هائل، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجه عن القضبان، ما أدى إلى انفجار "تنك البنزين"، وأسفر عن اشتعال النيران في الجرار والعربة الأولى والثانية بالقطار.

وتلقت غرفة عمليات النجدة تلقت بلاغا يفيد بتصاعد أدخنة من محطة مصر، وعلى الفور تم الدفع بـ 10 سيارات إطفاء وخبراء المفرقعات و شرطة النقل والمواصلات للوقوف على ملابسات الواقعة.

وتبين بالفحص المبدئي نشوب حريق بأحد القطارات نتيجة اصطدامه بالرصيف رقم 5 ، وانفجار خزان الوقود مما أسفر عن وقوع إصابات ، وجارى الدفع بسيارات الإسعاف لنقل المصابين

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات