رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"عاشور" ينعي ضحايا شهداء محطة مصر

حادث رمسيس

نعى سامح عاشور، نقيب المحامين، ضحايا حادث قطار محطة مصر، الذي وقع صباح اليوم، وراح ضحيته عدد كبير من المواطنين وإصابة أخرين.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده مجلسا نقابتي محامي شمال وجنوب الشرقية، بقيادة النقيبين متولي محمود، وحسن الصادق، اليوم الأربعاء، "يوم الأجيال" لتكريم شيوخ المهنة، وافتتاح الدورة الثانية لمعهد المحاماة بقاعة فستيفال بمدينة الزقازيق، بالتنسيق مع عادل عفيفي، ومحمد عصمت، عضوي مجلس النقابة العامة، وبحضور النقيب العام سامح عاشور.

وعلق عاشور، في بداية كلمته، على حادث محطة مصر، قائلاً: "رأيت مشاهد بشعة للحادث، واشتعال النيران في المواطنين الموجودين بالمحطة، وسط هروب الناس، مع بداية الانفجار، رأيت مواطنًا بمفرده أطفأ النار المشتعلة بخمسة أفراد، فأوجه له التحية، ولو أن الأمر بيدي لكرمته"، ناعيًا شهداء الحادث الأليم، ومطالبًا الجميع بقراءة الفاتحة على أرواحهم.

وأضاف نقيب المحامين أن ما فعله هذا الموطن يُذكّر بالقيم الجميلة التي يجب التمسك بها، "خاصة المحامين، فنحن نمثل نجدة للمظلوم، ورسالتنا إعادة الحقوق لأصحابها، فالمحاماة ليست مهنة أو حرفة، بل رسالة سامية، أقر دستور 2014 بدورها الجليل في تحقيق العدالة، وسيادة القانون، وكفالة حق الدفاع".

وأعلن عاشور عن زيادة موارد النقابة، رغم تقلص الأعداد، نتيجة تنقية الجداول من غير المشتغلين على مدى العامين الماضيين، مشيرًا إلى أن: "أموال المحامين أصبحت للمشتغلين فقط، وتجاوز الاحتياطي النقدي للنقابة 600 مليون جنيه، وأتوقع وصوله لمليار جنيه بنهاية العام الجاري".

وأوضح عاشور أن كل ذلك تحقق نتيجة ترشيد الإنفاق، وتعظيم الموارد، مضيفًا: "بدأنا في مشروع دمغة المحاماة الإلكترونية لحمايتها من التزوير، ونتوقع الانتهاء من تنفيذ المشروع بجميع محافظات مصر، خلال شهرين، بالإضافة لوضع مادة في تعديلات قانون المحاماة تتعلق بتحصيل أتعاب المحاماة مباشرة عند إقامة الدعوى لضمان تحصيلها لصالح النقابة".

وأردف نقيب المحامين: "نسعى كذلك لوضع رؤية اقتصادية لإدارة منشآت وأندية النقابة بشكل اقتصادي لدعم صندوق الرعاية الصحية والاجتماعية، وكذلك الاستغلال الأمثل لقرية المحامين للغردقة التي ستكون إضافة كبيرة للمجتمع السياحي بالمدينة، وكذلك تخصيص جزء كبير من مبنى النقابة الجديد استثماريًا".

وعن تنقية الجداول، صرح بأنها جاءت لصالح قيمة المحاماة ودورها المجتمعي، وخاض المحامون جميعًا معركة شرسة لتحقيقها، وليس النقيب العام ومجلس النقابة فقط، وتحمل المحامون المشتغلون مشقة إجراءات تجديد الاشتراك، فلم ننتصر في تلك المعركة بقرارات المجلس فقط، بل بتنفيذها ودعمها من عموم المحامين لاستعادة المحاماة لأصحابها.

واستطرد "عاشور": "هناك بعض الأخطاء، ولن نترك واقعة بدون تحقيق، وإحالة صاحبها للنيابة العامة، حال تقديمه لأوراق مزورة، وكذلك التحقيق مع الموظف المسئول".

وعن عوائد تنقية الجداول، أشار نقيب المحامين إلى بلوغ الحد الأقصى للمعاشات، بدءًا من يناير الماضي، 2000 جنيه، إضافة لزيادة سنوية 5 %، وكذلك زيادة المعاشات القديمة، ومضاعفة العلاج، وإسهام النقابة في عدد من العمليات، مبشرًا المحامين بأن العام الحالي لن ينتهي دون زيادة جديدة في المعاش، وسيعلن عن تفاصيلها عقب انتهاء التصور الخاص بها.

في سياق متصل، قال نقيب المحامين إن تكريم شيوخ المهنة، بحضور شباب معهد المحاماة، رسالة تعبر عن وفاء النقابة لمن أدى رسالته، وأعطى لمهنته، مضيفا: "يرون بأعينهم تقدير النقابة لشيوخ المهنة الذين حققوا نجاحات عديدة على المستويات المهنية، والإنسانية، والنقابية، وفي خدمة الوطن والمجتمع".

ووجه "عاشور" الشكر للمحامين المشاركين بجلسة التعليم المفتوح يوم 15 يناير الماضي، قائلاً: "ظهر معدن المحامين ودفاعهم عن نقابتهم، وشاهدت حماسهم، ليس فقط الموجودين بالمحكمة، بل عموم المحامين في جميع محاكم مصر، الذين تابعوا فاعليات الجلسة أولا بأول".

في سياق آخر، استنكر "عاشور" تصريحات مستشار البيت الأبيض، جاريد كوشنر، بشأن القضية الفلسطينية، مؤكدًا: "نحن كمحامين، نرفض المهادنة والتصالح مع إسرائيل، ونحن نؤمن بأن فلسطين هي كل فلسطين من النهر إلى البحر، وعاصمتها القدس الشريف، لا شرقية أو غربية".

وشدد نقيب المحامين على أن النقابة لن تتراجع عن هذا الموقف التاريخي بشأن القضية الفلسطينية، وأنها عقيدة راسخة لدى الشعب العربي، مضيفًا: "كل ما يحدث في المنطقة العربية من مخططات تضرب أمن دولها، وتهدف لإسقاطها لمصلحة إسرائيل، التي سنظل دائما ضدها، وضد الولايات المتحدة الأمريكية".

ووجه رسالة لشباب المحامين، قائلاً: "تمسكوا بحب الوطن وثوابته، وتمسكوا بالمحاماة وثوابتها، كي تؤدي دورها في خدمة الأمة".

حضر الحفل كلًا من خالد أبو كريشة، الأمين العام للنقابة، وأحمد بسيوني، ومجدي سخى، وكيلي المجلس، ويحيى التوني، أمين الصندوق، وأبوبكر ضوة، الأمين العام المساعد، والأعضاء: ماجد حنا، ومحمد كركاب، وراشد الجندي، ومحمد الكسار، وكمال مهنا، ومصطفى البنان، ومحمد عريضة، وأسامة سلمان، ومحمد الصياد، ومحمد الغمري، نقيب محامي جنوب الدقهلية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات