رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"السوشيال ميديا" سلاح الإخوان ضد الدولة.. والبرلمان: الشعب يقف لهم بالمرصاد

السوشيال ميديا

أصبحت "السوشيال ميديا" بمثابة سلاح قادر على تدمير الأوطان، وقد يحدث من خلال عدة تدوينات يتداولها النشطاء، أو من خلال كتائب إلكترونية ممنهجة تقوم بث الشائعات وهذا ما تعمل عليه جماعة الإخوان الإرهابية، من خلال التابعين لها عبر التواصل الاجتماعي، والشاشات التلفيزيونية الممولة منهم، حيث ظهر هذا بالفعل من خلال الحملة التي دشنها الإعلامي، معتزل مطر، خلال برنامجه المذاع على قناة "الشرق" الموالية لجماعة الإخوان.

وتقوم الجماعة من خلال كتائبها الإلكترونية الممنهجة فى نشر الشائعات المضلله للمواطنين بعد فشلها فى جميع المحاولات التى تريد أن تعود بها مره آخري، ولكن بفضل وعى الشعب المصري الذي يعلم حقيقية هذه الجماعة لا ينساق لمثل هذه الشائعات .

قال اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع بمجلس النواب، إن جماعة الإخوان يهدفون إلي تدمير مصر بكل الطرق، وليس غريبًا عليهم أن يستغلوا الأحداث التى تحدث فى البلاد لاستثمارها بما يحقق مصالحها الشخصية.

وأوضح "عامر" فى تصريحات خاصة لـ"بلدنا اليوم" أن الإخوان حاقدون علي مصر وعلى النظام والشعب، وحاقدة على كل من استطاع أن يعزلهم من حكم مصربعد سنوات طويلة بالتربص على مصر، لافتا إلي أن ما يحدث منهم ليس غريبًا وأنما يجب الا نلتفت إليهم ولا نعطي لهم أي اهتمام ولا نُعير لكلامهم فالعرب قالوا" لو كل كلب عوي القمته حجرًا .. لاصبح الصخر مثقال بدينار"،.

وأضاف رئيس اللجنة أن الجماعة تتمنى أن يحدثوا ببلبلة فى الشارع المصري ليزعزعوا استقرار مصر ويريدون أنت يسوقوا لأنفسهم فى أي حدث يحدث داخل البلاد.

وتابع "عامر" أن الإخوان يستخدموا مواقع التواصل الاجتماعى، مؤكدا أن السوشيال ميديا هى حرب الجيل الرابع وهى أشد من حرب السلاح، لأنها تعمل علي تغيب وتضليل العقول، مشيرا إلي أن التطور التكنولوجى فى وسائل التأثير النفسي ووسائل العمليات النفسية لاستهداف نفوس الشعوب لخلق الانقسامات فلها تأثير كبير، مؤكدا أن الجماعة لديها مراكز كبيرة تعمل علي إثارة هذه الشائعات .

ومن جانبة قال اللواء حسن السيد عضو مجلس النواب، إن جماعة الإخوان ليس لهم أي تأثير وهم يعلمون ذلك، لذلك هم يلجأون إلي الحرب الإلكترونية على السوشيال ميديا، لافتا إلي أنهم يجندون كتائبهم الإلكترونية تحاول بث الشائعات للمواطنين ولكن الشعب المصري لا ينخدع من هذه الشائعات.

وأوضح "السيد" في تصريحات خاصة لـ"بلدنا اليوم" أن الحرب الآن ليست حرب سلاح وأنما هى حرب إلكترونية، مشيرا إلي أن الإخوان يلجأون إلي السوشيال ميديا لدس السُم فى العسل وتحقيق أهدافهم الدنيئة لتحقيق بعد فشلهم فى كل شئ يريدونه .

وأكد النائب أن الحرب الإلكترونية هى حرب الجيل الرابع وأن الكلمة تنتشر انتشار النار فى الهشيم، ولكن الشعب المصري قوي وصلب ويقف لهم بالمرصاد، ويعرف الحقائق ويعلم من يضلله ومن يقف بجانبة، لافتا أن الشعب المصري يعلم جيدا أن جماعة الإخوان لا تريد إلا مصلحتها فقط، وأكبر دليل علي ذلك عدم إنسياق الشعب للدعواتهم المضلله.

وتابع أن الإخوان يقودون حرب تضليليه علي الشعب المصري حتى يبررون فشلهم أمام الدول التى تمولهم وتقوم علي تدريبهم حتى لا يقف الدعم .

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات