رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

ناشط مصري يحرج المشاركين في ندوة إخوانية بجنيف

أيمن نصري

كشف أيمن نصري رئيس المنتدى العربي الأوروبى للحوار وحقوق الإنسان، أن جماعة الإخوان الإرهابية تروج عبر منابر حقوقية مسيسة أرقامًا غير دقيقة عن أوضاع حقوق الإنسان فى مصر، متسائلًا كيف للمجلس الدولى لحقوق الإنسان أن يستضيف ندوات لأعضاء فى جماعة مصنفة "إرهابية" فى عدد من الدول العربية، مؤكدًا أن ذلك يخالف مبادئ العمل فى الآليات الحقوقية الدولية.

جاء ذلك خلال ندوة عقدها التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية، بواسطة محمد زارع رئيس المنظمة العربية للإصلاح الجنائي داخل المجلس الدولى لحقوق الإنسان وحضرتها سلمى أشرف نجلة القيادى الإخوانى الهارب أشرف عبدالغفار، والمتهم فى قضية مليشيات الأزهر، وخلف بيومى، مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان، وأحمد العطار، ممثل التنسيقية المصرية للحقوق والحريات.

اتهم نصرى المنظمة العربية بعدم إثارة أى قضية حقوقية عن أى دولة عربية بخلاف مصر، مؤكدًا أن كل ما طرح فى الندوة عن الاختفاء القسرى والقتل خارج القانون يخالف تقارير الأمم المتحدة عن حالة حقوق الإنسان، محذرًا من تأثر مصداقية العمل الحقوقى بسبب تسيس عمل منظمات حقوق الإنسان بهذه الطريقة لخدمة جماعة إرهابية.

وأعرب نصري عن تعجبه من حديث سلمى أشرف عن مسئولية الحكومة عن حوادث التحرش مؤكدًا أن التحرش جريمة أـخلاقية لها أسباب اجتماعية والدولة تواجهه بالآليات القانونية كما أن القانون المصرى يجرم تلك الجريمة، وأن هناك أحكاما صدرت ضد المتحرشين.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات