رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

وزير النقل المستقيل: لا أعفي نفسي من المسئولية في حادث قطار محطة مصر

وزير النقل

في أول تعليق له عقب حادث انفجار قطار بمحطة مصر، قال الدكتور هشام عرفات، وزير النقل المستقيل، إن الحادث الأليم الذي وقع بمحطة مصر، الأربعاء الماضي، وخلف ضحايا ومصابين، له تأثير جسيم في نفسه، ولا يعفي نفسه من المسؤولية السياسية، مقدمًا خالص التعازي والمواساة لأسر ضحايا الحادث والمصابين.

وقدم "عرفات"، عبر الصفحة الرسمية لوزارة النقل على "فيسبوك"، الشكر لجميع القيادات والعاملين بوزارة النقل على الفترة التي قضاها في ديوان عام الوزارة، مطالبهم باستمرار العمل وتنفيذ كل الخطط لتطوير منظومة النقل، لخدمة جموع المواطنين.

وأشار "عرفات"، إلى أن مرفق السكة الحديد عتيد ويعاني من الشيخوخة نظرًا لإهمال تطويره على مدار 50 عامًا الماضية دون تحديث، موضحًا أنه بمجهودات العاملين والقيادات كافة، استطعنا وضع خطة شاملة لتطوير المرفق فى عناصر منظومة التشغيل، حيث وقعنا تعاقد على توريد 1300 عربة قطار جديدة، و100 جرار حديث، وإعادة تأهيل وصيانة 81 جرارًا، و140 عربة نقل بضائع، والبدء في تجديدات السكة لمسافات متراكمة منذ عدة سنوات، وبدء تشغيل قطارات لنقل الحاويات من مينائي الإسكندرية والعين السخنة و6 أكتوبر.

كما جرى رفع معدلات العمل بالورش وأعمال تنفيذ وتطوير المزلقانات وغلق المعابر العشوائية، وبدء خطة طموحة لتطوير أكثر من ألف عربة للدرجة العادية ومتابعة تنفيذ مشروعات استحداث نظم كهربة الإشارات على الشبكة بإجمالى 1100 كم.

وأوضح "عرفات"، أن العديد من المشروعات في مترو الأنفاق، أنجزت، ونجحنا في إدخال مشروع القطار الكهربائي "السلام- العاصمة الإدارية الجديدة"، حيز التنفيذ خلال الفترة المقبلة، والانتهاء من إنشاء ثلاث محطات جديدة بالخط الثالث للمترو، كما تم لأول مرة ازدواج المسافة بين محطة المرج الجديدة والقديمة بالخط الأول للمترو، وتوريد وتركيب نحو 850 بوابة إلكترونية بالخطين الأول والثاني للخروج والدخول.

وأضاف "عرفات": أُنجزت العديد من المشروعات في مجالات موانئ البحرية، وموانئ البرية والجافة، واللوجيستيات، والتشريعات، والطرق والكباري، قائلا: "أعلم حرصكم البالغ على خدمة مصرنا الحبيبة والارتقاء بمرافق وخدمات النقل"، وأن مسؤولياتكم الفترة المقبلة عظيمة تجنون فيها ثمار جهد فترات الإعداد التي مررنا سويًا بها.

وأوصى "عرفات"، في النهاية جموع قيادات وعاملين وزارة النقل بالواجب الوطني والاستمرار فيما عهدهم عليه من العمل في فريق متجانس ومتعاون مع قيادتهم الجديدة في الوزارة، قائلا: "كلي ثقة في أن الله سيكلل جهودكم بالنجاح والتوفيق".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات