رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

برلماني يطالب بغلق صفحات الجماعات الإرهابية لنشر الأكاذيب ضد الدولة

اعلاميين الاخوان

قال النائب ممتاز دسوقي، عضو لجنة الشئون التشريعية والدستورية بمجلس النواب، إن مواقع التواصل الاجتماعي هي أحد أدوات جماعة الإخوان الإرهابية لنشر الأكاذيب ضد الدولة، وتضليل المواطنين حيث تروج عبر صفحات وهمية إدعاءات لإحباط الرأى العام والتشكيك فى إنجازات الدولة.

وأكد "دسوقي"، خلال البيان الصادر له، أن الجماعة لجأت لهذه الطريقة بعد فشل كل المحاولات التى سعت لها لتهديد أمن البلاد، فبدأت في إثارة الشائعات والأكاذيب، عبر مختلف صفحات "فيس بوك" و"تويتر" وغيرها وخاصة فى أوقات الإنجازات، فى محاولة منهم لإشغال الرأى العام عن هذا الإنجاز وأصبحت هذه الصفحات دون رقيب أو حسيب، لأن معظمها أصبح يدار من خارج البلاد، من الدول التى تتواجد بها عناصر هذه الجماعة الإرهابية لتهديد الأمن القومى للبلاد.

وأضاف عضو مجلس النواب، أنه لابد من ترصد هذه الصفحات وغلقها فورًا، وهو الدور المنوط به الأجهزة الأمنية، لأن هذه الصفحات أصبحت تهدد الأمن القومى للبلاد، بالاضافة الى تقديم الدعم من المؤسسات الإعلامية والحكومية لنشر المعلومات الصحيحة بشكل مستمر أمام أعين المواطنين لنفى كم هذه الأكاذيب التى تروجها جماعة الإرهاب والضلال فى الدولة المصرية.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة الفن الحوادث خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات المقالات