رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

رئيس حزب المواجهة لأسر شهداء الشرطة: «الدولة لن تتقدم إلا بوجود الأمن»

نظم حزب المواجهة حفل تكريم، لأسر شهداء الشرطة في عيدهم تحت رعاية رئيس الحزب الدكتور محمد زكريا، أستاذ الإقتصاد والعلوم السياسية بمقر حزب المواجهة، وذلك تكريمًا لأسر شهداء الشرطة.وأكد رئيس الحزب، أن المجتمع لن يتقدم ولن يخطو خطوة إلي الأمام إلا بوجود الأمن، مشيرًا إلى أنه لا يوجد كلام يوفي حق رجال الشرطة.وقال إن ضباط وجنود الشرطة قدموا حياتهم فداء للوطن وهم أول ناس تصدوا للإرهاب لا فكروا في أرواحهم ولا فكروا في أزواجهم، فكروا فقط بأمن بلدنا مصر.وأضاف "زكريا" خلال كلمته، أن عيد الشرطة هو عيد لمصر كلها، لافتًا النظر إلى أن جهاز الشرطة من أهم الأجهزة الموجودة في مصر، ما يجعله بمثابة أمن وسلامة الدولة المصرية.وحضر الحفل أسر شهداء الشرطة، والذين جاءوا في مقدمتهم الأستاذه نجلاء سامي، زوجة الشهيد عامر عبد المقصود، حيث أكدت لـ "بلدنا اليوم" أن يوم 25 يناير هو عيد الشرطة المصرية وليس عيد الثورة، وأنها قدمت أعظم شهيد وأشارت أنها تفتخر أنها زوجة الشهيد عامر عبد المقصود، أمير شهداء الشرطة.وذكر والد الشهيد النقيب محمود محمد عبد العزيز: "النهارده عيد الشرطة وليس عيد 25 يناير في الأساس"، وأضافت والدة الشهيد محمد جمال، أن مصر سوف تتقدم للأحسن بفضل رئيسها عبد الفتاح السيسي وقالت " ربنا يعينه علي ما هو فيه ".وحضر الإحتفال مجموعة من قيادات حزب المواجهة وعلي رأسهم المستشار سيد السويدي، المستشار السياسي بحزب المواجهة،والدكتورة ملك إسماعيل، نائب رئيس حزب المواجهة، والإعلامية شجون حسن، التي أكدت أن جهاز الشرطة هو الدرع الآمن للوطن لأن هؤلاء الرجال هم من يسهرون علي حماية مصر وأمن مصر.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات