رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

أنتهاء مهلة البابا تاضروس لرهبان دير الانبا مكاريوس بالفيوم بشان طريق الواحات الجديد

أنتهت أمس الأحد المهلة التى حددها البابا الثالث تاضروس لرهبان دير الأنبا مكايوس السكندرى بمحمية وادى الريان بالفيوم، لتحذير رهبان الدير بفتح طريق الفيوم الواحات التى يمر من منتصف الدير. وفى حالة عدم تنفيذهم ذلك سيقوم البابا تاضروس بشلحهم وفصلهم من الكنيسة.رفض الرهبان الاستجابة لتعليمات البابا خوفا على حياتهم نظرا لأن الطريق الجديد سيعرض خياة 240 راهب بالدير للخطر .قال الراهب بولس مقارى الريانى بدير الأنبا مكاريوس السكندرى بوادى الريان بالفيوم، فوجئنا بعد تعمير الدير وتفجير عيون المياه واستصلاح الأراضى وبناء الكناس واستقرار الرهبان نفسيا ومجمعيا ورهبانيا، أن الدولة تعتزم شق طريق يربط الفيوم بالواحات على أن يشق هذا الطريق منتصف الدير.وأضاف مقاري أن القس الليشع رئيس الدير فى هذا الوقت، قد أحضر خرائط بالقمر الصناعى بوجود طرق بديلة توفر أكثر من 30 كيلو مترا بدلا من الطريق الذى سيشق الدير ويهدد حياة الرهبان، خاصة أنه يوجد صخرة 120 مترا سيتم تفجيرها فى حالة شق الطريق وبالتالى الصخرة ممتد فيها المغاير التى يتعبد بها الرهبان وتهدد حياتهم ومن الممكن أن تسقط عليهم.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات