رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

"عمال مصر بالجيزة" يؤيدون التعديلات الدستورية

عمال مصر

عقد الاتحاد المحلي لعمال مصر بالجيزة، اليوم الخميس، مؤتمر عمالي للإعلان عن تأيدهم للتعديلات الدستورية، بهدف المزيد من التنمية واستقرار البلاد.

وأعلن جميع الحاضرين من اللجان النقابية علي مستوي المحافظة، عن موافقتهم علي التعديلات الدستورية التي أقرها مجلس النواب.

وقال أحمد عاشور، الأمين العام للاتحاد المحلي لعمال الجيزة، إن التحرك الإيجابي ضرورة لمساندة التعديلات الدستورية في ضوء الإجراءات التي اتخذها مجلس النواب.

وتابع:" التعديلات تحقق آمال وطموحات الشعب المصري، والتمثيل الحقيقي للعمال والفلاحين بما يتلائم مع حجم الإنجازات التي حققها الرئيس منذ تولية زمام أمور الدولة".

ولفت ان هذه التعديلات توفر المناخ الأمن واحتياجات الدولة المصرية نحو مستقبل أفضل، مشددًا علب اهمية تعديل بعض المواد لمواكبة التطورات التي تعيشها البلاد الخارجية.

ومن جهته، أكد ماجد الرشيدي، عضو اللجنة النقابية بالنصر للمسبوكات، أن التعديلات جاءت للحفاظ علي حقوق العمال والفلاحين، مشيرًا إلي أن الرئيس يسير بخطوات جيدة علي الرغم من الصغوط التي تواجها البلاد.

وتابع "لازم نساند ونستحمل لكي نتخطي هذه المرحلة ولمواصلة المشوار الذي وعدنا بيه الرئيس منذ توليته الحكم لتحقيق مستقبل أفضل".

فيما قال رضا عبدالله، رئيس اللجنة النقابية، لقطاع تيلفونات الجيزة، يعد ذلك اول مؤتمر عمالي كبير بالجيزة يضم العديد من اللجان النقابية التابعين للمحافظة لتأيدهم التعديلات الدستورية، وذلك لاستمرار بناء الدولة الحديثة.

وأشار "عبد الله" إلي أن المادة 226 من الدستور تنص علي احقية مجلس النواب علي تعديل المواد ومد فترة الرئاسة، في حالة نافعها للبلاد والمواطنين.

ولفت إلي حالة الفوضي وغلاء الأسعار الذي كانت تعاني منه الدولة في عام 2013، مؤكدًا بأن الوقت الحالي الدولة تعيش في أمن واستقرار عكس وقت مضي.

وطالب محمد حسب النبي أمين صندوق اللجنة النقابية بوزارة الري، بتعديل مرتبات موظفي الحكومة وزيادة الأجور، مؤكدًا علي وقوفه بجانب رئيس الجمهورية قلبًا وقالبًا في الفترة القادمة.

وأوضح عبد السلام إبراهيم عضو اللجنة النقابية بمصانع السكر، أن العديد من العمال لا يعلمون معني التعديلات الدستورية، مؤكدًا ان اللجنة بتعمل جاهدًا لعقد العديد من الندوات التوعية لإرشادهم بأهميتها.

وأشار إلي حوالي 5 ألاف عامل من مصانع السكر يعلنون عن موافقتهم علي التعديلات علي مستوي الجيزة، ومايقرب من 10 ألاف مصانع الصعيد، وذلك لتكملة ما انجزه الرئيس من مشروعات.

قال عمرو الكحكي، عضو باتحاد عمال مصر، أن الوضع الحالى لمصر وهى على المحك يستدعى تضافر كل الجهود لتخطى هذه المرحلة، مشيرًا أن خير دليل ما يحدث فى مصر وسوريا، لافتا أن مصر هى الدولة الوحيده التى تقف ضد ارهاب داخلى وخارجى .

وأشار "الكحكي" أن النقابات لا تمارس دورها سياسيا ولكن لها دور هام فى هذه المرحلة من أجل هذه التعديلات.

وطالب من كل عامل المشاركة فى الإستفتاء على التعديلات الدستورية قائلا للعمال "صوتك أمانة وحق البلد عليك أمانه ونعم للدستور ".

وأضاف أن ٢٣ نقابة فرعية بجميع مجالس إدارتها فى الجيزه تؤيد التعديلات الدستورية، من بينهم اللجنة النقابية للعلوم الصحية تاون جاز والشركة المصرية للاتصالات وشركة السكر وشركة توزيع الكهرباء والشركة الشرقية للدخان والمحاجر والزراعة والبحث العلمى.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات