رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

التفاصيل الكاملة للقاء "مدبولي "بنواب الفيوم

رئيس الوزراء

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، لقاءً موسعًا مع أعضاء مجلس النواب عن محافظة الفيوم، بحضور وزراء التنمية المحلية، والصحة والسكان، والزراعة واستصلاح الأراضي، وقطاع الأعمال، ومحافظ الفيوم، وعددٍ من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

في مستهل اللقاء رحب رئيس الوزراء بنواب الشعب عن محافظة الفيوم، وقال إن زيارته للفيوم كانت فرصة كبيرة؛ للتعرف على المشكلات التي تواجه المحافظة، والاستماع لوجهات نظر النواب في التعامل مع تلك المشكلات.

وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أنه بدأ زيارته للمحافظة بتفقد مشروعات الصحة، والتي تتمثل في زيارة مستشفى الفيوم للتأمين الصحي ومدرسة الفيوم الثانوية بنات ومحالج القطن، ومحطة الصرف الصحي ومشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة الفيوم الجديدة، وسأقوم بتفقد أعمال تطهير بحيرة قارون ومصرف داير، لتحسين نوعية المياه، مؤكدا أن الحكومة تتحرك بصورة كبيرة لإنجاز كافة المشروعات الخدمية.

ووجّه رئيس الوزراء المحافظ بضرورة التركيز على مشروعات رصف الطرق، بما يُسهم في تحسين شبكة الطرق الداخلية على مستوى المحافظة، كما وجّه مدبولي المحافظ بوضع خُطة تنفيذية للتعامل مع مشكلة رصف الطرق خلال 48 ساعة فقط، تتضمن الموقف الحالي للطرق، والاحتياجات اللازمة، مؤكدا أن الحكومة ستدعم هذه الخطة من جانبها، إضافة لموارد المحافظة؛ لسرعة تنفيذها، وتحسين جودة الطرق لخدمة أبناء الفيوم.

وحرص رئيس الوزراء على الإنصات باهتمامٍ شديدٍ إلى عددٍ كبيرٍ من مداخلات نواب الشعب عن محافظة الفيوم ومقترحاتهم، ووعدهم ببحثها والعمل على تنفيذها في ضوء الإمكانات المتاحة.

من جانبهم طالب النواب بضرورة الانتهاء من مشروعات الصرف الصحيّ، إلى جانب التوسع في إقامة المشروعات الاستثمارية على أرض المحافظة، بما يُتيح فرص عمل تسهم في حل مشكلة البطالة بين أبناء المحافظة، مشيرين إلى ضرورة زيادة عدد مراكز الأورام لضمها لمشروع العلاج على نفقة الدولة، مع الاهتمام بالطريق الرابط بين الفيوم والطريق الإقليميّ.

وكلّف الدكتور مدبولي مسئولي هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة بتمويل إنشاء طريق مباشر يربط بين الفيوم ومدينة الفيوم الجديدة، بناءً على طلب أحد النواب، وطلب رئيس الوزراء بالبدء فوراً في تنفيذ هذا الطريق.

وناشد أحد النواب رئيس الوزراء إنشاء مدينة صناعية بالمحافظة، واستكمال رصف طريق دمو، الذي يربط بين محافظتيْ الفيوم وبني وسويف، وخاصة أنه هو الطريق الوحيد الذي يربط بينهما، واستجاب رئيس الوزراء لمناشدة النائب، مؤكدًا أنه سيتم التوجيه بإنشاء المدينة لخدمة الصناعات المختلفة بها؛ حتى يتسنى أن تكون المحافظة جاذبة للعمالة في مختلف الصناعات، ووعد باستكمال رصف طريق دمو.

وناشد نائب آخر رئيس الوزراء إنشاء مكتب تصديق تابع لوزارة الخارجية بالمحافظة، لافتًا في هذا الصدد إلى أن هناك مكتبًا قائمًا بالفعل، ولا يحتاج سوى الموافقة، مطالبًا من جهة أخرى استكمال أعمال تطوير ترعة قوتة، وعقّب الدكتور مدبولي بأنه بالنسبة لمكتب التصديق يمكن إتمام ذلك من خلال موقع إلكتروني يُخصص لهذا الغرض.

وخلال لقائه أيضًا بنواب محافظة الفيوم، كلّف رئيس الوزراء بتطوير خطوط السكك الحديدية القائمة بالمحافظة، خاصة أنه لوحظ أن الرحلة من خلال السكك الحديدية تستغرق وقتاً أطول من اللازم، مُقارنة بالطرق البرية.

كما طلب مدبولي إعادة فتح مركز تحديث الصناعة وتخصيص مبنى تابع لوزارة الصحة، يتم استخدامه كمصحة لعلاج الإدمان.

وردا على مداخلات النواب بشأن نقص الإمكانيات المتاحة بالمراكز الصحية ونقص عدد الأطباء في المستشفيات بالمحافظة، أكدت وزيرة الصحة أنه جارٍ العمل حاليا على إنشاء ورفع كفاءة العديد من المراكز الصحية بالمحافظة، على أن يكون كل مركز مختص بتخصص معين مثل الرمد، والغسيل الكلوي والحميات والصدر، مشيرة إلى أنه تم تنفيذ العديد من المبادرات الصحية التي ساهمت في رفع كفاءة الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

وقال رئيس الوزراء: "سيتم ضخ مخصصات مالية إضافية، ودراسة الحوافز المالية الممنوحة للأطباء؛ للتغلب على مشكلة نقص عدد الأطباء في المستشفيات، كما وجّه رئيس الوزراء بتوفير 10 وحدات غسيل كُلوي وجهاز رمد لمستشفى طامية المركزي، بناء على مناشدة النواب، كما كلّف رئيس الوزراء بتهيئة مستشفييْ ابشواي ويوسف الصديق وتعظيم الخدمات الصحية المقدمة بهما، وتخصيص موارد مالية إضافية لتحسين الخدمات الصحية بهما، لحين الانتهاء من تحسين المنظومة الصحية بأكملها على مستوى المحافظة".

وفي ختام اللقاء، أكد رئيس الوزراء لنواب محافظة الفيوم أنه دوّن كافة الملاحظات التي استمع إليها من جانبهم، مشيرًا إلى أنه سيُتابع بنفسه كافة المشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها بالمحافظة، من خلال أمانة متابعة المشروعات بالأمانة العامة لمجلس الوزراء، والتي ستقوم بتفقد كافة النقاط التي تمت الإشارة إليها الأسبوع المقبل، وتقديم تقارير بشأن هذه التكليفات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات