رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

السيول تهدد بانهيار سدود المياه في إيران

سيول

أكد مسئول إيراني، أمس الجمعة، أن 278 قریة و125 ألف هكتار من الأراضي في محافظة خوزستان "جنوب غربي" تواجه خطر سیول محتملة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته لجنة التنسیق لإدارة الأزمة في محافظة خوزستان بمدینة أهواز، أمس الجمعة، بحضور الرئیس حسن روحاني، وفقا لوكالة الأنباء الإيرانية.

وقال رئیس منظمة الجهاد الزراعي في خوزستان، كیخسرو جنكلوائي، إن ازدیاد حجم المیاه في الأنهار وإطلاق المیاه من السدود، من شأنه أن یؤدي إلى حدوث سیول تجتاح 278 قریة و125 ألف هكتار من أراضي المحافظة.

من جانبه نفى مدير عام سد ومحطة كهرباء "كرخة" في محافظة خوزستان محمد رضا يزداني الشائعات الواردة حول احتمال انهيار السدود ومنها سد كرخة.

وقال يزداني إن الشائعات الواردة على مواقع التواصل الاجتماعي حول احتمال انهيار السدود ومنها سد كرخة ومن ثم حدوث السيول هي غير واقعية وعلى الأفراد تجنب تداول أنباء تثير الهلع في نفوس المواطنين.

وأضاف أن السدود ليست السبب في السيول الأخيرة بل إن أحد مهامها السيطرة على السيول، فعلى سبيل المثال لو لم تكن سدود كسد كرخة موجودة في خوزستان لشهدنا في شتاء العام الماضي (انتهى في 20 مارس) سيولا واسعة النطاق كان من الممكن أن تلحق أضرارا بشرية ومادية كبيرة بالمواطنين في المحافظة.

وأكد مدير عام سد ومحطة كهرباء "دز" في خوزستان سعيد رؤوفي إنه لا خطر يهدد السد ولا داعي لأي قلق بسبب حجم المياه المتراكم خلفه.

ولقي 45 شخصا على الأقل حتفهم في الفيضانات غير المسبوقة التي تشهدها إيران منذ عشرة أيام وزار الرئيس حسن روحاني الأربعاء محافظة غوليستان (شمال شرق)، بين الأكثر تضررا بهذه الكارثة.

وكانت أمطار غزيرة جدا أدت في 19 مارس إلى فيضانات في المناطق الشمالية من إيران، ثم امتدت إلى محافظات جنوب البلاد وغربها المعروفة بأنها قاحلة.

وبحسب تقديرات مسؤولين فان الفيضانات تسببت في أضرار بقيمة مئات ملايين الدولارات.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات