رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

برلماني يوجه تساؤلات لـ "مدبولي" بشأن إجراءات توفير الحماية للأطباء

النائب حسين غيته

تقدم النائب حسين غيتة، عضو مجلس النواب، بسؤال عاجل للدكتور علي عبد العال، رئيس البرلمان، وموجه لكلًا من الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، بشأن إجراءات توفير الحماية للأطباء والمستشفيات ومواجهة أعمال التخريب من أسر المرضى.

وأوضح "غيتة"، خلال البيان الصادر له، أنه في الآونة الأخيرة، كثرت حالات الاعتداء على الأطباء وأطقم التمريض بالمستشفيات من قبل أسر المرضى، كما تم تكسير أقسام بأكملها، رغم أن أي مضاعفات لحالة المريض غير مسئول عنها الاطباء في غالبية الأوقات.

وأضاف عضو مجلس النواب، لعل آخر هذه الحالات، اعتداء أسرة متوفى على الأطباء بالضرب داخل معهد القلب ، وتسببهم في تلفيات بالأجهزة؛ ظنا أن إهمالا طبيا وراء الوفاة، فبعدما وصل المريض إلى المعهد فجر اليوم الساعة 2 صباحا، مصابا بجلطة كبيرة فى القلب أتلفت حوالى 40% من عضلة القلب، وتدخل الفريق الطبى فورا لإنقاذ المريض، توفي المريض فى الساعة 4 فجرا، فقام أهالى المريض والذين يقدر عددهم بحوالى 100 شخص باقتحام المعهد وتكسير غرفة القسطرة والتى يصل تكلفتها إلى 8 ملايين جنيه.

وأشار البرلماني، إلي أنه شمل عدد من أقسام المستشفى بدء من قسم الاستقبال إلى غرفة القسطرة، وأسفر عن تحطم جهاز قسطرة تم شرائه بقيمة 8 مليون جنيهن ويصل سعره حاليا إلى حوالي 15 مليون جنيه.

وتساءل عضو البرلمان، ما هي إجراءات تأمين المستشفيات والأطباء من اعتداء أسر وأهالي المريض؟... ومن الذي يتحمل تكلفة الأجهزة التي يتم تدميرها بسبب غضب الأهالي؟

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات