رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري

رئيس اتحاد نقابات عمال مصر: نؤيد التعديلات الدستورية لصالح الدولة

اتحاد عمال مصر

بعث جبالي المراغي، رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر ورئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، برقية تأييد ومبايعة للرئيس عبد الفتاح السيسي باسم 30 مليون عامل، معلنين تأييدهم المطلق للتعديلات الدستورية، لاستمرار بناء الدولة، مؤكدين أن هذه التعديلات ومبادئها تصب في بناء مصر الحديثة وبناء الإنسان المصري.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي نظمته أمانة العمال بحزب "مستقبل وطن" في بني سويف، بالاشتراك مع النقابة العامة للعاملين بسكك حديد مصر ومترو الأنفاق بمركز الواسطى بمحافظة بني سويف.

وأكد أمين عام الحزب ببني سويف ووكيل لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب حسام العمدة، أن التعديلات المقترحة لم تأت من فراغ، وإنما هى انعكاس صادق لما يلمسه الشعب من فهم، وما تستوجبه ضروريات المرحلة الراهنة والمقبلة.

وأشار النائب بدوي النويشي، الأمين العام المساعد للحزب ببني سويف وكيل لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، إلى أنه لابد من إجراء تعديلات على الدستور ليناسب متطلبات المرحلة الحالية، ويحقق تطلعات عمال مصر لحياة كريمة ومستقبل أفضل.

وقال النائب مجدي بيومي، عضو الأمانة المركزية للحزب، إن تغيير بنود الدستور سيكون له أثرًا فعالًا في تطوير منظومة العمل السياسي في مصر، وهو مطلب ضروري لمواكبة التغيرات السياسية خلال الفترة المقبلة على الصعيدين الداخلي والخارجي.

من جانبه أعلن النائب هشام مجدي، عضو مجلس النواب، تأييده للتعديلات الدستورية، قائلاً: "نعم للدستور لتحقيق الاستقرار الاقتصادي والأمني".

وقال الكابتن توني عثمان، أمين عمال حزب "مستقبل وطن" ببني سويف، إن مصر أصبح لها وضعًا مميزًا على المستويين الأفريقي والعالمي بعد تولى الرئيس السيسي رئاسة الجمهورية، والجميع مُطالب بمواجهة الشائعات المدمرة من خلال التكاتف والتلاحم والعمل دون الالتفات للصغائر، مؤكدًا أن الشعب المصري كله مع الدولة والرئيس السيسي والتعديلات الدستورية.

وقال رئيس النقابة العامة للعاملين بسكك حديد مصر والشركات التابعة لها ومترو الأنفاق عبدالفتاح فكري إن النقابة تؤيد التعديلات الدستورية من أجل استقرار الوطن وسلامة أراضيه واستكمال مسيرة البناء والتنمية الشاملة.

من جانبه شدد أمين السياسات بالحزب ببني سويف وعميد كلية الحقوق الأسبق الدكتور مصطفى عبدالجواد، على حتمية التعديلات الدستورية لتحقيق الاستقرار على جميع المستويات، قائلاً: "مصر ليست أول ولا آخر دولة تقوم بتعديل الدستور، فجميع الدول تقدم على ذلك لصالح شعوبها".

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات