رئيس مجلس الإدارة
حمدان سعفان
رئيس التحرير
وليد الغمري
فيروس كورونا حول العالم
المصابون
المتعافون
الوفيات

محلات حلاقة ومقاهي.. تعرف على محتويات "تايتانيك" في ذكرى أول إبحار لها

أرشيفية

تحتفل بريطانيا غدًا ببناء أول وأكبر سفينة، كان مصمموها يعتقدون أنها لايمكنها أن تغرق، لأنها بنيت بأحدث التقنيات العالمية، على أيدي أمهر المهندسين وأكثر خبرة، في وقت كانت تنافس نظيراتها من السفن الأخرى.

تفوقت الـ"تيتانيك" على منافساتها من حيث الفخامة والترف، حيث تحتوي الدرجة الأولى على حوض سباحة وصالة رياضية وملعب اسكواش وحمام تركي وحمام كهربائي ومقهى ذي شرفة.

غرف الدرجة الأولى كانت مزينة بتلابيس الخشب المزخرف والأثاث الباهظ الثمن وزخارف أخرى، بالإضافة إلى ذلك وفرة مقهى باريسي (Cafe Parisien) لركاب الدرجة الأولى، ومطبخ مع شرفة مشمسة مزينة بالأزهار، بالإضافة إلى ذلك كان هناك مكتبات ومحال الحلاقة لركاب الدرجتين الأولى والثانية، أما غرف الدرجة الثالثة فقد كانت مزينة بخشب الصنوبر واحتوت على أثاث مصنع من خشب الساج الصلب.

"تايتنك" سفينة عملاقة، مملوكة لشركة وايت ستار لاين، تم بناؤها في حوض هارلاند آند وولف (Harland and Wolff) لبناء السفن في بلفاست، والتي تعرف الآن بـأيرلندا الشمالية، التيتانيك أكبر باخرة نقل ركاب في العالم تم بناؤها في ذلك الوقت، استغرق بنائها 3 سنوات بدأ 1909 وانتهى 1912.

احتوت السفينة على عدد كبير من قوارب النجاة تكفى 1178 شخص فقط، وكان هناك 1045 شخص يمكن إنقاذهم غير الناجين.

أول رحلة لها في 10 أبريل 1912 من لندن إلى نيويورك عبر المحيط الأطلسي، وبعد أربعة أيام من انطلاقها في 14 أبريل 1912 اصطدمت الباخرة بجبل جليدي قبل منتصف الليل بقليل، ما أدى إلى غرقها بالكامل بعد ساعتين وأربعين دقيقة من لحظة الاصطدام في الساعات الأولى ليوم 15 أبريل.

بلدنا اليوم
× الرئيسية آخر الأخبار تغطيات ومتابعات الرياضة المقالات الفن الحوادث خدمات خارجي الاقتصاد المحافظات لايف استايل منوعات